الحوثيون ينفذون حملة اجتثاث للموظفين المناوئين لهم

الحوثيون ينفذون حملة اجتثاث للموظفين المناوئين لهم

المصدر: خاص - شبكة إرم الإخبارية

كشفت مصادر يمنية مطلعة أن جماعة الحوثي قامت بأكبر حملة لاجتثاث موظفي الدولة المناوئين لها في الدوائر الحكومية من وظائفهم، وأوقفت جميع مرتباتهم ومستحقاتهم الشهرية.

واشتكى آلاف الموظفين في جميع القطاعات الحكومية من قطع رواتبهم ومستحقاتهم الشهرية، من عسكريين متقاعدين وموظفين في السفارات الأجنبية وعدد ممن تم تهجيرهم من العاصمة صنعاء بعد اجتياحها من قبل المليشيات.

وقال صحفي في وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” لشبكة إرم الإخبارية، إن جماعة الحوثي صادرت مرتبات عدد كبير من الصحفيين في الوكالة والصحف الرسمية إمعاناً منها في التضييق على الإعلام وحرية الكلمة.

وأوضح أنها لم تكتف بإيقاف المرتبات، بل قامت باختطاف العديد من الإعلاميين والعاملين في الوكالة الحكومية، وكان آخرها اختطاف المهندس نبيل السداوي مهندس الشبكات في الإدارة الفنية والالكترونية بالوكالة.

وقال الصحفي الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن هناك عملية إحلال ممنهجة لعناصر الحوثيين في الأجهزة الأمنية والجيش والدوائر الحكومية والصحف والقنوات الرسمية، وفصل الموظفين المناوئين لهم.

وقال عدد من المراقبين والمحللين السياسيين إن هذه المليشيات الانقلابية لم تتعظ بموجة اجتثاث وتسريح الجيش والموظفين الجنوبيين في تسعينيات القرن المنصرم التي أدت إلى مشاكل جمة وصلت حد الاقتتال والمطالبة بالانفصال من قبل الجنوبيين المسرحين من وظائفهم حينها.

وربط هؤلاء المراقبون بين هذه الاجتثاثات من الوظائف الحكومية التي تتبعها المليشيات الحوثية الانقلابية الطائفية وبين عملية الاجتثاث التي قامت بها حكومات نوري المالكي في بغداد كونها تنبع من أجندة واحدة في المنطقة وهي التطهير الطائفي والإحلال الطائفي أيضا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع