تقرير جديد: مقتل الحوثي يبعثر الإنقلابيين

تقرير جديد: مقتل الحوثي يبعثر الإنقلابيين

صنعاء – قتل القيادي الحوثي البارز إبراهيم بدر الدين الحوثي، شقيق زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي، في إحدى المناطق الحدودية في اليمن، وثمانية آخرين في منطقة «آل صيفي» شمال مدينة صعدة، وذلك في غارة استهدفت أوكار الانقلابيين أمس.

واعتبر إبراهيم الأقرب إلى عبدالملك الحوثي، الأمر الذي اعتبره مراقبون يمنيون ضربة موجهة تشل حركة التنظيم وتنبئ بانهياره الوشيك في ظل الضربات المتتالية على الانقلابيين، بحسب صحيفة عكاظ.

وميدانياً من تعز أفادت مصادر أن 21 حوثيا قتلوا وأصيب 32 آخرون في العملية العسكرية التي اندلعت عصر أمس الأول، فيما ارتكبت المليشيات مجزرة أسفرت عن مقتل طفل وإصابة 17 آخرين باستهداف أحد أنابيب المياه بحي سكني وسط المدينة. ب

المقابل تواصلت الاشتباكات العنيفة في جبهات الراهدة وذباب التي تشارك فيها ألوية من التحالف العربي بشكل عنيف أمس وذلك بالتنسيق مع الجبهات بمدينة تعز. إلى ذلك أفاد المكتب الإعلامي للمقاومة الشعبية بتهامة بأن ستة حوثيين لقوا مصرعهم في لغم زرعته المقاومة بإحدى نقاطهم وسط مدينة الحديدة غرب البلاد. في الوقت ذاته شنت المقاومة الشعبية في محافظة البيضاء وسط اليمن هجوما على مواقع المليشيات في مديرية ذي ناعم، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيات الانقلابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة