داعش يبث فيديو يتوعد فرنسا وأولوند يحمله مسؤولية هجوم باريس  

داعش يبث فيديو يتوعد فرنسا وأولوند يحمله مسؤولية هجوم باريس  

باريس – بث تنظيم الدولة الإسلامية، اليوم السبت، تسجيلا مصورا، لا يحمل تاريخا يدعو فيه المسلمين غير القادرين على السفر إلى سوريا لتنفيذ هجمات في فرنسا، بينما حمل الرئيس الفرنسي التنظيم المتشدد مسؤولية الهجمات الدامية في باريس.

وقال متشدد من التنظيم يحيط به مسلحون آخرون “هذه رسالة للمسلمين الذين ما زالوا يعيشون في دار الكفر من إخوانكم الفرنسيين الذين هاجروا.. ماذا تنتظرون؟ لماذا لم تهاجروا؟.

وأضاف “كيف يطيب لكم أن تعملوا في دار الكفر وقد فتح الله لكم بابا إلى حسن الأعمال.. الجهاد في سبيل الله.” ودعا المتشدد إلى تسميم الماء والغذاء.

من جانبه قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند، إن هجمات باريس التي أودت بحياة 127 شخصا هي “عمل من أعمال الحرب” نظمته الدولة الإسلامية من الخارج، بمساعدة من الداخل.

وأضاف أنه سيتحدث إلى البرلمان يوم الاثنين في اجتماع طارئ وأعلن الحداد الرسمي لثلاثة أيام.

 وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، إن الهجمات التي تعرضت لها باريس الليلة الماضية تظهر أكثر من أي وقت مضى أهمية تنسيق محاربة الإرهاب.

وجاءت تصريحات فابيوس قبل محادثات دولية تهدف إلى إيجاد حل سياسي للحرب في سوريا.

وقال الوزير الفرنسي للصحفيين في فيينا “أحد أهداف اجتماع فيينا هو بحث كيف يمكننا تعزيز الحرب الدولية على داعش” مشيرا إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع