الرياض تعلن الآن عن مفاجآت صادمة للحوثي

الرياض تعلن الآن عن مفاجآت صادمة للحوثي

عدن- أكد قائد حرس الحدود السعودي في منطقة عسير اللواء سفر الغامدي، مخاطبا الشعب السعودي، اطمئنوا فالنصر قريب وحدودكم آمنة.

وقال الغامدي إن رجالا أشاوس يدافعون عن حدود السعودية شبرا شبرا واليمن سيكون خاليا من العصابات الحوثية وأعوان صالح قريبا.

وأضاف الغامدي، أن القوات السعودية استطاعت إحباط محاولات حوثية مستميتة للتسلل للمملكة، حيث تكبدت المليشيات الحوثية خسائر فادحة.

وكشف اللواء الغامدي مقتل عدد كبير من المليشيات وأسر المئات من الحوثيين خلال عمليات عسكرية كان هدفها الالتفاف على العدو ومحاصرته.

وقال الغامدي إن القوات السعودية على الحدود هدفها حماية البلاد من العدوان ومحاولات التسلل الحوثية المستميتة للتسلل وتحقيق تقدم على الأرض لرفع معنويات المليشيات المنهارة، مؤكدا ان القوات السعودية على الحدود ليست غازية وباستطاعتها التوغل مئات الكيلو مترات في الأراضي اليمنية لو أرادت ذلك.

بغضون ذلك قتل عدد من مسلحي جماعة أنصار الله ”الحوثيين“ وقوات الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، وجرح آخرون في سلسلة غارات شنتها مساء اليوم الثلاثاء، طائرات التحالف العربي، على تجمعاتهم (الحوثي وصالح)، التي عاودت تمركزها في مديريتي عسيلان و بيحان، التابعتين لمحافظة شبوة، شرقي اليمن.

وذكر سكان محليون أن ”أكثر من سبع غارات جوية استهدفت تجمعات مسلحي الحوثي وصالح المتمركزة في منطقتي (مفقه) و(الصدر)، جنوبي بيحان، نتج عنها مقتل وجرح عدد منهم، إضافة لتدميرها آليات وعتاد عسكري تابع لهم“.

وأضاف السكان أن ”غارات أخرى استهدفت تجمعاتهم داخل اللواء 19 في مدينة بيحان، حيث عاودوا التمركز، وسبق وتعرض لغارات التحالف، ولم تعرف تفاصيل نتائج الغارات، نظرا لمنع الحوثيين من الاقتراب من أماكن استهدافهم“.

وذكروا أن سلسلة غارات أخرى استهدفت تجمعاتهم (الحوثي وصالح) المتمركزة في جبل ”لخيضر“ جنوب مديرية عسيلان، نتج عنها مقتل عدد من المسلحين الحوثيين، لم يعرف عددهم بالتحديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com