تحرك عسكري مفاجئ الآن ينهي آمال محادثات السلام وقوات ضخمة تتوجه صوب مدخل عدن

تحرك عسكري مفاجئ الآن ينهي آمال محادثات السلام وقوات ضخمة تتوجه صوب مدخل عدن

عدن- أكدت مصادر مطلعة توغل قوات حوثية ضخمة نحو المدخل الشمالي لمدنة عدن، بعد لقتحامها مناطق عدة في لحج.

ويأتي التحرك العسكري المفاجئ من قبل مليشيات الحوثي، عقب تأكيدات بنقض الحوثيين لتعهدات كانوا قدموها للمجتمع الدولي لبدء الحوار.

وأكدت مصادر مطلعة انهيار مفاوضات السلام المزمع عقدها نهاية الشهر الجاري في جنيف بين الحكومة اليمنية والمليشيات الانقلابية.

وتأتي التأكيدات عقب تصريحات رسمية من قبل جماعة الحوثي، أعلنت فيها نقض كل ما كانت صرحت به قبل يومين بقبولها التفاوض والالتزام التام بالقرار الاممي 2216.

وقال الناطق باسم جماعة أنصار الله محمد عبد السلام، إن ما تناقلته وسائل الإعلام عن قبول الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي بالنقاط السبع التي وافقت عليها الحكومة اليمنية، عار عن الصحة، مؤكدا تمسك المليشيات الانقلابية بموقفها من التفاوص بعد وقف العمليات العسكرية بالكامل قبل تقديم أي تنازل من قبل المليشيات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com