اليمن

صالح يتلقى الآن نبأ كارثيا
تاريخ النشر: 14 أكتوبر 2015 10:32 GMT
تاريخ التحديث: 21 أكتوبر 2015 11:58 GMT

صالح يتلقى الآن نبأ كارثيا

صنعاء - حملت الأنباء خبرا صادما للرئيس اليمني السابق علي صالح بعد أن قرر حزب المؤتمر الشعبي عقد مؤتمر للقاهرة أو إحدى العواصم العربية لانتخاب قيادة جديدة ومؤقتة

+A -A

صنعاء – حملت الأنباء خبرا صادما للرئيس اليمني السابق علي صالح بعد أن قرر حزب المؤتمر الشعبي عقد مؤتمر للقاهرة أو إحدى العواصم العربية لانتخاب قيادة جديدة ومؤقتة للحزب.

وأكد القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، الشيخ محمد  الشايف، إن الحزب تأخر في عزل علي عبد الله صالح من رئاسة الحزب، رغم المطالب المبكرة لعزله.

وقال الشايف، في مداخلى تلفزيونية على قناة سكاي نيوز إنه جرى الاتفاق على عقد مؤتمر في القاهرة أو إحدى العواصم العربية لانتخاب قيادة جديدة مؤقتة للحزب، إلى حين عقد المؤتمر الثامن للحزب في اليمن.

وأضاف: ”لا نخشى ردة فعل من صالح ولا من غيره، وقرارنا بعزله لا رجعة فيه، فالمؤتمر ليس ملكا لصالح، بل هو ملك للشعب اليمني، وموضوع صالح انتهى.“

وأكد على وجود قادة من الحزب داخل اليمن يقودون العمليات على الأرض ضد ميليشيات الحوثي وصالح.

في هذه الأثناء،  سقط قتلى وجرحى من مسلحي  جماعة أنصار الله ”الحوثيين“، اليوم الأربعاء، بهجوم شنّه مقاتلو ”المقاومة الشعبية“ الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي على نقطة تفتيش تابعة لهم في محافظة الحديدة غربي اليمن، حسب مصدر في المقاومة.

وقال المصدر طالبا عدم ذكر اسمه، ”إن مسلحي المقاومة الشعبية هاجموا صباح اليوم بقذائف آر بي جي نقطة تفتيش، تابعة لمسلحي الحوثي في مديرية الزيدية بمحافظة الحديدة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الأخيرين“، دون ذكر رقم محدد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك