الأمم المتحدة تفاجئ هادي الآن بتصريح غير متوقع

الأمم المتحدة تفاجئ هادي الآن بتصريح غير متوقع

الأمم المتحدة- قالت الأمم المتحدة اليوم الاثنين إن اليمن لم يتسلم إلا واحدا بالمئة من حاجاته الشهرية من إمدادات الوقود التجارية في سبتمبر أيلول وإنه لم تصل أي شحنات منذ تعهد الرئيس اليمني للمنظمة الدولية قبل أسبوع بالسماح بالتسليمات.

ويعتمد اليمن على الواردات لكن حصارا شبه تام تقوده السعودية أدى إلى تباطؤ الشحنات حتى كادت تتوقف تماما. ويقوم تحالف عربي بتفتيش السفن في محاولة لمنع وصول الأسلحة إلى المقاتلين الحوثيين المرتبطين بإيران.

كان الحوثيون وحلفاؤهم من القوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح قد سيطروا على العاصمة صنعاء قبل عام. وبدأ التحالف الذي تقوده السعودية قصفهم في مارس آذار في محاولة لاستعادة سلطة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وقال فرحان حق المتحدث باسم الأمم المتحدة للصحفيين اليوم ”في خطاب إلى الأمين العام للأمم المتحدة (بان جي مون) يوم السادس من أكتوبر تشرين الأول تعهد الرئيس هادي بالسماح باستيراد الوقود عبر كل الموانئ.. رغم ذلك التعهد لم تصل أي واردات وقود تجارية ومازالت هناك 11 سفينة تجارية متوقفة قبالة السواحل.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة