هذه حقيقة تفجيرات عدن.. وكشف تحركات حوثية لشنّ هجوم مماثل

هذه حقيقة تفجيرات عدن.. وكشف تحركات حوثية لشنّ هجوم مماثل
عاجل

عدن – قال مصدر أمني في عدن، طلب عدم ذكر اسمه، لمراسل ”إن الانفجارين اللذين استهدفا فندق القصر، هما عبارة عن صاروخين، تم إطلاقهما من محافظة تعز(وسط) التي يسيطر على أجزاء منها مسلحو ”الحوثي“، وقوات الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، وتبعد ١٥٠ كيلو متر عن عدن.

وأصيب، حسب المصدر ذاته، عدد من أفراد حراسة الفندق، بإصابات مختلفة، بينما لم يصب أي من أفراد الحكومة اليمنية بأذى.

وحذر مراقبون من عمليات مشابهة تنوي المليشيات الانقلابية شنها، إذ تواردت انباء عن نقل المليشيات لمنصات صواريخ في مناطق إستراتيجية في تعز لاستهداف مدينة عدن.

وياتي الهجوم ضمن مخطط أعدته مليشيات الحوثي كانت المقاومة قد حذرت منه في السابق.

وهرعت سيارات الإسعاف نحو فندق القصر، عقب الانفجارين، فيما طوقت قوات ”المقاومة الشعبية“ الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، مكان الانفجار، ومنعوا دخول الصحفيين والمصورين، تحسباً لوقوع انفجارات أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com