عون يستعد لاقتحام ”ساحة الشهداء“ نصرة للمسيحيين

عون يستعد لاقتحام ”ساحة الشهداء“ نصرة للمسيحيين

المصدر: إرم - وصفي شهوان

يستعد أنصار ومؤيدو الميشال عماد عون و“التيار الوطني الحر“ لاقتحام ”ساحة الشهداء“، الجمعة، ومزاحمة المتظاهرين في الشارع اللبناني الذي أصبح مركزاً للاحتجاج على الفساد الحكومي في لبنان، على الرغم من غياب التيار العوني تماماً عن تلك الاحتجاجات المشتعلة منذ نحو أسبوعين.

واتخذ التيار العوني شعار ”حقنا في الوجود“ للتعبير عن الهدف من التظاهرات التي سينظمونها، والمتمثل في تحصيل حقوق المسيحيين، وهو الشعار العام الذي ترتكز عليه كافة احتجاجات التيار العوني في الأشهر الأخيرة، دون تحديد أية مطالب أخرى.

وعقد رئيس ”التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل اجتماعاً لمناقشة التحضيرات التي تسبق انطلاق التظاهرات، عصر الجمعة، حضره الوزير إلياس بو صعب والنائبان إبراهيم كنعان ونبيل نقولا والنائب السابق سليم عون.

ونظم قطاع الشباب وهيئة الحزب مواكب سيارة، الخميس، جابت عدداً من القرى والبلدات اللبنانية، في تحرك رمزي لتسخين الأجواء.

ويرى مراقبون أن التظاهرات العونية، تلاقي فتوراً من الشارع اللبناني، نظراً لتأخرها وعدم وضوح الغاية منها الآن خاصة وأنها لا تحمل أي شعار يلتحم مع مطالب اللبنانيين الأساسية المعلن عنها في ساحة ”رياض الصلح“ والتي تطالب بإسقاط النظام وحل أزمة النفايات وإنعاش الاقتصاد وغيرها.

وسخر الكاتب اللبناني غسان مسعود، في مقال له حمل عنوان (تحضيرات عونية استثنائية ليوم الجمعة المقبل) نشر، الخميس، بجريدة ”الأخبار“ اللبنانية، من تحضيرات التيار العوني لتلك التظاهرات، حيث ذكر أن التيار قام بالعديد من الإجراءات الفاعلة والديناميكية من أجل إنجاح تظاهراته وقام باستحداث اللجان والهيئات داخله لاستقطاب الجماهير وتهي%D

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com