بلدة يمنية تشهد اتفاق سلام بين الحوثيين والمقاومة

بلدة يمنية تشهد اتفاق سلام بين الحوثيين والمقاومة
عاجل

صنعاء – قال مصدر قبلي، إن الحوثيين والمقاومة الشعبية في مديرية الرضمة بمحافظة إب وسط اليمن، اتفقوا اليوم الخميس، على إيقاف المعارك والتعايش في ظل السلام وحرية الانتماء السياسي.

وأضاف المصدر (طلب عدم ذكر اسمه)، إن الاتفاق المبرم يخص الحوثيين من أبناء المنطقة فقط، ولا علاقة للجماعة التي تخوض حروبا في جبهات مختلفة وسط وشمال وشرقي اليمن.

وذكر المصدر أن الاتفاق لم يكن موقعا، وإنما كان ”اتفاق وجِيه“، بحسب الأعراف القبلية والجوار، بحيث يعد أطراف الاتفاق أحدهما الآخر بالالتزام به بموجب الأعراف.

فيما أشار أن الاتفاق نص على ”أن يأمن الناس في بلدة الرضمة، أرواحهم وأعراضهم وبيوتهم، ومن أراد أن يشارك في الحرب من الطرفين، عليه أن يتوجه إلى جبهات القتال البعيدة عن المنطقة“.

وشهدت مديرية الرضمة خلال الأسابيع الماضية معارك عنيفة بين الحوثيين والمقاومة الشعبية، قتل فيها العشرات من الجانبين، وفقا لمصادر قبلية.

وشكلت المديرية خلال الأشهر الماضية، مركز إمداد للحوثيين باتجاه محافظة الضالع، جنوبي البلاد، والتي تم تطهيرها منهم .

على صعيد آخر، شن طيران التحالف العربي، اليوم الخميس، 15 غارة على اللواء 55، الخاضع لسيطرة الحوثيين وقوات صالح في مديرية ”يريم“ القريبة من ”الرضمة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة