قصة الجثمان الذي رفض الدفن إلا بعد ”زفة بالطبل البلدي“

قصة الجثمان الذي رفض الدفن إلا بعد ”زفة بالطبل البلدي“

 القاهرة – قال عمدة إحدى القرى بمحافظة سوهاج في صعيد مصر، القرية التى شهدت تشييع جنازة بالطبل البلدي والمزمار، تعليقا على ما حدث في القرية، إن جثمان المتوفي أبى أن يغادر إلى المقابر، قبل أن تزفه فرقة بالطبل البلدي، مشيرا إلى أن هذه الواقعة ليست الأولى من نوعها بل حدثت من قبل مع أجداد هذا المتوفي، على حد قوله.

وأضاف محمد فؤاد عمدة الصوامعة، خلال حواره مع برنامج ”العاشرة مساء“ على فضائية دريم، ”هذه عادات روحانية لا يعلمها إلا الله، لكننا رأينا أن الجثة هي التي تحرك مسيري الجنازة إلى منزل فرقة الطبل والمزمار البلدي“.

من جانبه أوضح جد المتوفي، أن الأخير منذ مولده وهو يميل إلى العزلة والانطواء، لافتا إلى أنه تم دفنه داخل مقام والده في القرية، الذي ورثه عن أجداده، مضيفا أن عائلتهم معروفة بعمل الخير والعمل العام.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة