عملية تدق ناقوس الخطر.. حقيقة الانفجار الذي هزّ عدن هذه الليلة

عملية تدق ناقوس الخطر.. حقيقة الانفجار الذي هزّ عدن هذه الليلة

عدن- أكدت مصادر مطللعة نقلا عن شهود عيان أن انفجارا عنيفا هز مدينة عدن ناتج عن صاروخ آ ربي جي استهدف سيارة تقل عددا من الأشخاص بالقرب من منطقة الحسوة غرب عدن.

وقالت المصادر إن الانفجار تسبب بمقتل 3 أشخاص وتدمير السيارة.

ولم توضح المصادر الجهة التي تقف وراء التفجير، إلا أن ناشطين من ميدنة عدن أكدوا أن من يقف وراء التفجير خلايا نائمة تدين بالولاء للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

بغضون ذلك، أكدت مصادر عسكرية وشهود عيان، الثلاثاء، أن طائرات التحالف العربي بقيادة السعودية شنت 6 غارات عنيفة استهدفت اللواء 22 في محافظة تعز والواقع تحت سيطرة مليشيات الحوثي وصالح.

وقالت المصادر إن الغارات استهدفت تجمعات الحوثيين وقوات صالح في منطقة ماوية ومدينة الشعب وسط سماع دوي انفجارات عنيفة نتيجة تلك الغارات.

وقتل أكثر من 35 من قوات صالح والحوثي وجرح العشرات في قصف مدفعي عنيف شنه التحالف على مواقعهم في مدينة تعز وسط اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com