استقالة جنوبية بنكهة الانتصار على الإصلاح تنتهي برسالة لاذعة للحزب

استقالة جنوبية بنكهة الانتصار على الإصلاح تنتهي برسالة لاذعة للحزب

عدن- أكد القايدي السابق بحزب الإصلاح نايف البكري استقالته من حزب الإصلاح.

وقال البكري في بيان أمس ، ”استقالتي كانت مؤجلة منذ عام إلى أن عجلت بها المواقف التي عبرة عنها سياسة الحزب و بعض قياداته ”.

وأضاف ”انطلاقا من مسؤولياتي كمواطن جنوبي، وكمناضل في صفوف المقاومة الشعبية الجنوبية منذ انطلاق الحمله الشرسه المنتهية بالحرب التي تدور اليوم في الجنوب ،مؤمن بمبادئ الحرية والإنسانية لشعبنا الجنوبي الصابر، مناضل في صفوفه، متحمل كافة المسؤوليات، ومستعد لتأدية الواجبات التي يفرضها هذا الانتماء“.

 وأردف البكري، ”انطلاقا من كل هذا ومن غيره، أجدني بعد معاناة فكرية طويلة وصراع مع الذات مضطرا إلى إثارة ما أراه ضروريا، انسجاما مع نفسي ومع قناعاتي المبدئية التي لا أقبل أن تكون موضع تجارة ولا موضوع تنازل، وإحقاقا للحق وإزهاقا للباطل فقد لاحظت منذ العام 2011 والى الأن ان هناك استراتيجية جديدة ينهجها الحزب وهي الانتهازية الحزبية وسماسرة العمل السياسي من وسطاء وتجار الحروب في صفوف الحزب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com