علي عبدالله صالح بخير ولم يصب بأذى

علي عبدالله صالح بخير ولم يصب بأذى

صنعاء – نفت مصادر مقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح الأنباء التي تناقلت خبر اصابته في غارة للتحالف بمنزل أحد أقربائه.

وقالت المصادر إن الرئيس السابق لم يكن متواجدا بالمنزل لحظة القصف.

وكانت صحيفة ”عكاظ“ السعودية قالت إن طيران التحالف الذي تقوده السعودية شن غارات عنيفة ومكثفة على منزل توفيق صالح بعد أنباء مؤكدة تفيد بتواجد الرئيس السابق فيه.

وأشارت  الصحيفة إلى أنه لم يعرف بعد مصير صالح حتى الآن بعد القصف الذي نفذته عليه مقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية، مؤكدة في الوقت ذاته أن مطاردة التحالف ستظل مستمرة حتى النيل منه في حال لم يلق حتفه في غارة الأمس.

وعلقت المصادر قائلة: ”يبدو انه بـ 7 أرواح“.

واكدت المصادر عدم معرفتها إن كان صالح قد قام بزيارة المنزل المستهدف أم لا، لكنها أكدت: ”إنه بخير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com