فقراء يسكنون مكبات النفايات (فيديو)

أحد مكبات النفايات إلى يتحول حي عشوائي، مع انتقال فقراء وأسر بأسرها للسكنى فيه.

لم يجد فقراء مدينة لاجوس النيجيرية مفرا من سكنى مكبات النفايات في أكواخ مصنوعة من الأخشاب والصفيح وسط تلال القمامة المتراكمة مع عجزهم عن توفير مسكن ملائم للإقامة فيه.

وتحول أحد مكبات النفايات إلى حي عشوائي، مع انتقال فقراء وأسر بأسرها للسكنى فيه على مدار 20 عاما، حتى أصبح السكان الأوائل مالكو أكواخ يأجرونها بنحو تسعة دولارات شهريا.

وتقول فوسات آيانشولا إنها تعيش مع زوجها وأبنائها الخمسة في حي عشوائي منذ 15 عاما لعدم قدرتهم على امتلاك مسكن ملائم في المدينة، وعدم رغبتها في السكن مع أصدقاء أو أقرباء رغم عدم توافر أي مرافق في المنطقة.

وتعتبر لاجوس واحدة من أغلى المدن في العالم من حيث العقارات، إذ يبلغ سعر شقة من غرفتين في منطقة راقية أكثر من مليون دولار، ويصل إيجارها نحو 150 ألف دولار سنويا.

ويصل نحو 4000 نازح لأسباب اقتصادية إلى لاجوس يوميا من المناطق الريفية، وهو ما زاد من معدل البطالة وزاد عجز توفر المساكن في المدينة.

ويقول خبراء الإسكان إن لاجوس بحاجة إلى أكثر من 15 مليون وحدة سكنية لاحتواء سكانها، المتوقع أن يصلوا إلى 25 مليون نسمة بحلول 2025.

ولمواجهة هذه الأزمة، شرعت الحكومة في بناء عدة مشروعات إسكانية، لكن التقدم المحرز فيها يتسم بالبطء، كما أن المعروض يعتبر شديد الضآلة مقارنة بحاجة السكان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة