ماذا طلب اليمنيون في الأردن من وزير خارجيتهم؟

ماذا طلب اليمنيون في الأردن من وزير خارجيتهم؟

المصدر: عمان – سامي محاسنه

غادر وزير الخارجية اليمني رياض ياسين العاصمة الأردنية عمان، اليوم يحمل طلبا من الجرحى اليمنيين الذين يعالجون في المستشفيات الأردنية لنقل جرحى آخرين جراء الحرب.

وقال مرضى يمنيون لشبكة“ إرم“ الإخبارية، إننا أبلغنا الوزير خلال زيارته لنا في مستشفى الإسراء الجمعة، بضرورة تكثيف الجهود لنقل زملاء لنا في المقاومة المسلحة أصيبوا، وما زالوا يعانون من الألم، والإصابات جراء تعرضهم لطلقات الرصاص أو شظايا من قبل المتمردين الحوثيين وأنصار علي عبدالله صالح.

وأكد الجرحى أنه لا يعقل أن يتم معالجتنا ونترك زملاءنا في الخنادق الذين أصيبوا إصابات بالغة ويعانون الألم والنزف والمرض، ولا تلتفت الحكومة اليمنية لهم.

وحمل هؤلاء المصابين في المستشفيات الأردنية ضرورة التوصل للآلية لنقل زملائهم للعلاج في عمان بأسرع وقت ممكن حتى لا تتفاقم إصاباتهم.

وقال غسان الزيود مدير العلاقات العامة والإعلام في مستشفى الإسراء الخاص لشبكة“ إرم“ الإخبارية، إن المستشفى استقبل جرحى يمنيين تتفاوت إصاباتهم بين البليغة والمتوسطة، حيث تعرض هؤلاء لشظايا أو للرصاص الحي، كما تفاوتت أماكن الإصابات بين الرأس والصدر والحروق والبتر.

وقال مرضى يمنيون إن زملاءهم المصابون الذين ما زالوا في اليمن يتجاوز عددهم 5000 مصاب، ويجب الإستعجال بنقلهم وعلاجهم.

واتفقت وزارة الصحة الأردنية مع هيئة الإغاثة العليا اليمنية، ومقرها في الرياض، والتي تتبع للحكومة اليمنية، لنقل المرضى، والتي تتكفل بدفع كامل مصاريف علاج المرضى في الأردن.

وأكد مصدر في وزارة الصحة الأردنية وجود طلب جديد من الخارجية اليمنية لاستقبال حالات ومرضى جدد للعلاج في المستشفيات الحكومة والخاصة.

وقال المصدر إن القطاع الصحي الأردني ما زال يعاني من ازمات مع ليبيا بخصوص عدم دفع المستحقات اللازمة للمستشفيات على الحكومة الليبية والتي قتدر بحوالي 25 مليون دولار ما زالت الحكومية الليبية تماطل في دفعها.

وقالت المصادر إن السلطات اليمينة طلبت من الأردن استقبال أعداد إضافية من المواطنين والعسكريين اليمنيين الذين جرحوا في معارك عدن فيما وعدت السلطات الصحية الأردنية بالعمل على دراسة الطلب اليمني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة