على خطى السعوديين.. الكويتيون يقاطعون الأسماك

على خطى السعوديين.. الكويتيون يقاطعون الأسماك

المصدر: إرم – قحطان العبوش

أطلق نشطاء كويتيون، حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تدعو لمقاطعة شراء الأسماك بسبب ارتفاع أسعارها بشكل لافت خلال الأيام الماضية، بالتزامن مع حملة مشابهة انطلقت في السعودية المجاورة قبل أيام.

ويقول مغردون كويتيون على موقع ”تويتر“ إن أسعار السمك ارتفعت إلى حد مبالغ فيه وغير مسبوق، حيث وصل سعر كيلو الزبيدي إلى ١٥ دينارا، والهامور ١٣ دينارا، والنقرور ١٠ دنانير، بسبب جشع تجار السوق واستغلال الباعة.

ومن المقرر أن يبدأ تطبيق حملة المقاطعة، بدءاً من يوم السبت ولمدة أسبوع كامل، تحت شعار ”خلوها تخيس“، وسط توقعات بأن تجد صداها في أسواق السمك بالكويت نظراً للتفاعل اللافت مع الحملة على موقع ”تويتر“ تحت الهاشتاغ ”#خلوها_تخيس“.

ويقول مؤيدون لحملة المقاطعة، إن ارتفاع أسعار السمك في هذه الفترة من العام والتي يسمح فيها باصطياد السمك وجرف الروبيان غير مبرر، داعين وزارة التجارة إلى التدخل فوراً ووضع حد لارتفاع الأسعار.

وجاءت هذه الحملة بعد ساعات من انطلاق حملة مشابهة في السعودية على موقع ”تويتر“ حملت عنوان ”#حملة_مقاطعة_الأسماك_خلوها_تعفن“، وتحديداً في المنطقة الشرقية حيث عبر العديد من مغردي المملكة عن سخطهم البالغ من ارتفاع أسعار الأسماك.

 وقالت الإعلامية الكويتية، غادة يوسف في تغريدة لها على الهاشتاغ ”#خلوها_تخيس“ ”إن شاء الله مو حجي وكلمتين وبس، خل التجار يتأدبون ويعرفون حرام هالغش والاستغلال للناس“.

وكتب مغرد كويتي يدعى صلاح الأنصاري ”دام الحكومة بوزاراتها ومجلس الأمة بقوانينه ”مو قادرين“ على إيقاف جشع التجار ”لسبب ما“ ..بإذن الله الشعب قادر يوقفهم إذا اتحد!“.

وتقول تقارير محلية، إن ارتفاع أسعار الأسماك يعود إلى قلة الكميات المعروضة جراء عوامل عديدة، أبرزها قلة أعداد الصيادين مع ارتفاع درجة الحرارة، فضلاً عن أسباب فنية شكلت في مجملها عوامل محفزة لارتفاع الأسعار إلى مستويات مبالغ فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة