السعودية.. الكاميرات تكشف ملابسات وفاة معلمة تبوك

السعودية.. الكاميرات تكشف ملابسات وفاة معلمة تبوك

الرياض- قالت وزارة التعليم السعودية، إن أشرطة التسجيل المصورة التي التقطت لواقعة النقاش الذي دار بين المعلمة ”رحمة الحويطي“ وبين عمادة القبول والتسجيل بجامعة تبوك، حول قبول ابنتها في كلية ”الطب“، لم تبين أي سوء تعامل من قبل منسوبي الجامعة مع أسرة الطالبة.

وأوضحت الوزارة على لسان متحدّثها الرسمي مبارك العصيمي أن وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل، تسلم تقرير اللجنة المكلفة بكشف ملابسات قبول الطالبة نور مبارك العمراني وشقيقها واثق، في جامعة تبوك.

وأضاف أن اللجنة خلصت إلى أن النسبة الموزونة للطالبة نور هي 91.54 ولأخيها واثق 73.04، وأنه تم التثبت من قائمة رغبات الطالبة وشقيقها المسجلة في نظام الجامعة بمقارنتها بعدة نسخ احتياطية، قبل إقفال التسجيل وبعده، وتبين أن رغباتهما أدخلت وحفظت لمرة واحدة في آخر يوم للتسجيل، ولم يطرأ عليها بعد ذلك أي تغيير أو إعادة حفظ.

وتابع أنه من بين ما خلصت إليه اللجنة أيضًا، أنه لم يثبت حدوث أي خطأ إداري أو إجرائي في عمليات قبول الطالبة وشقيقها، كما لم يتبين في أشرطة التسجيل المصورة، ولا في إفادة والد الطالبة أي سوء تعامل مع أي من أفراد الأسرة، أثناء مراجعتهم عمادة القبول والتسجيل.

ولفت العصيمي إلى أن درجات الطالبة تؤهلها للالتحاق بكلية الطب، وأن ما تم هو تحقيق لرغبتها الأولى بقبولها في تخصص علوم الحاسب. مؤكدًا أن الجامعة أبدت إمكانية تحقيق رغبتها بتحويل قبولها إلى كلية الطب.

sudd

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com