بعكس ما يشاع.. تحرير عدن ينعش العلاقات بين صالح وعبد الملك الحوثي (تفاصيل)

بعكس ما يشاع.. تحرير عدن ينعش العلا...

بعكس ما يشاع.. تحرير عدن ينعش العلاقات بين صالح وعبد الملك الحوثي (تفاصيل)

ساهمت عملية تحرير عدن بإعادة توثيق العلاقات بين الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وحليفه عبد الملك الحوثي بطريقة غير مباشرة.

فبعد الهزيمة التي تلقتها مليشيات صالح والحوثي، كشفت مصادر مطلعة عن اتصالات دارت بين الطرفين بعد انقطاعها في الفترة الماضية، وسط تلاسن إعلامي واتهامات متبادلة بين قيادات مؤتمرية تابعة لصالح وقيادات حوثية.

وكشفت مصادر مقربة من صالح، عن توجيه الأخير رسالة للحوثي تحذره من سقوط عدن بالكامل بيد المقاومة قائلا لحليفه الحوثي ”سقوط عدن سقوط لنا جميعا“.

وأكد مراقبون إذعان عبد الملك لطلب صالح، بدليل إرساله تعزيزات من صنعاء أمس، صوب عدن، تمثلت بمئات المقاتلين وبمدرعات وعتاد عسكري ضخم.

ميدانيا، شنت طائرات تابعة للتحالف العربي فجر اليوم غارات عنيفة استهدفت  مخازن للسلاح في جبل نقم جنوب صنعاء.

وقال شهود عيان إن الانفجارات العنيفة التي ما زالت متواصلة هزت أحياء العاصمة حتى البعيدة عن القصف من شدته.

وفي وقت سابق، قالت ”المقاومة الشعبية“، الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مساء الأحد، إن 47 مدنيًا قتلوا، وأصيب أكثر من 140 آخرين بجروح في قصف للمسلحين الحوثيين على عدن جنوبي اليمن.

ووفقًا لبيان صادر عنها، أوضحت ”المقاومة الشعبية“ أن ”قوات الحوثي وعناصر تابعة للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، قصفوا اليوم الأحد، بقذائف الهاون، مديرية دار سعد في عدن، والواقعة على حدود محافظة لحج(شمال عدن)، ما أسفر عن وقوع 47 قتيلًا من المدنيين، وإصابة أكثر من 140 آخرين بجروح“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com