قيادات صالح تتعامل مع أنباء تحرير عدن بأسلوب أثار غضب الحوثي

قيادات صالح تتعامل مع أنباء تحرير عدن بأسلوب أثار غضب الحوثي

تعاملت القيادات المؤتمرية الموالية لصالح في مختلف الجبهات بجنوب اليمن مع أنباء تحرير عدن وانتصار المقاومة بطرق مفاجئة أثارت غضب الحليف الحوثي.

ففي تعز أحبطت مليشيات الحوثي محاولة هرب رئيس فرع المؤتمر في تعز  جابر عبدالله غالب رفقة وكيل محافظة تعز الشيخ محمد منصور الشوافي، وهما يهمان بمغادرة مينا المخا.

كما كشفت مصادر عن تنكر قيادات عسكرية بالحرس الجمهوري بالزي المدني للهرب شمالا، إضافة إلى عدد لا يستهان به من الجنود الذين نفذوا الخطة ذاتها.

وفي هذه الأثناء، كشفت مصادر يمنية نقلا عن قيادات حوثية، ان حالة من الارتباك أصابت زعيم جماعة أنصار الله عبد الملك الحوثي بعد أنباء عن محاصرة شقيقه بدر الدين الحوثي مع عدد من المقاتلين في كريتر.

ويخشى عبد الملك أن يشكل أسر أخيه وسيلة ضغط جديدة ستفقده الكثير وستجبره على اتخاذ خطوات لا يود الإقدام عليها لا سيما وقف عملياته الحربية.

وتحدثت المصادر عن اجتماع عاجل سيعقده الحوثي خلال ساعات لبحث إمكانية تدخل عسكري سريع لإرسال قوات صوب المحاصرين بكريتر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة