القوات الموالية للرئيس هادي تواصل التقدم في عدن

القوات الموالية للرئيس هادي تواصل التقدم في عدن

 عدن ـ واصلت قوات المقاومة الشعبية تقدمها في عدن جنوبي اليمن، واستعادت السيطرة على مبنى الإدارة المحلية لمحافظة عدن الواقع في منطقة المعلا، بعد أن طردت المتمردين منها، حسبما أفادت مصادر محلية.

واستفادت قوات المقاومة التي تدعم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، من غطاء جوي وفره التحالف العربي، الذي تقوده السعودية ويستهدف تجمعات الحوثيين وحلفائهم من قوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وتقود المقاومة عملية عسكرية واسعة منذ يومين في مدينة عدن لطرد الحوثيين وقوات صالح، نجحت خلالها في استعادة السيطرة على مطار عدن الثلاثاء.

وأكدت مصادر عسكرية يمنية أنه ”بعد سيطرة مقاتلي المقاومة على منطقة خور مكسر ذات الأهمية الاستراتيجية، واصلوا تقدمهم نحو المعلا واستعادوا بعض الأحياء والشوارع“، مشيرة إلى أنهم ”فرضوا حصارا على الحوثيين في منطقة كريتر“.

وقال المتحدث باسم الحكومة اليمنية راجح بادي، إنه ”تم تطهير مطار عدن الدولي وحي خور مكسر من الحوثيين والعناصر الموالية لصالح“، على يد من وصفها بـ“القوات المسلحة المؤيدة للشرعية وقوات المقاومة الشعبية بتنسيق ودعم مباشر من قوات التحالف“.

وتوقع راجح بادي، أن تتم استعادة السيطرة على عدن بالكامل خلال الأيام القليلة المقبلة.

والأسبوع الماضي انهارت هدنة إنسانية توسطت فيها الأمم المتحدة، للسماح بوصول المساعدات للمدينة التي تعاني نقصا حادا في الطعام والدواء وغيرهما من الاحتياجات الضرورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com