الحوثي يبدأ بأسر قيادات صالح والكشف عن خطوات أكثر تصعيدا قريبا

الحوثي يبدأ بأسر قيادات صالح والكشف عن خطوات أكثر تصعيدا قريبا

عدن- أكدت مصادر متطابقة نشوب خلاف بين قيادات موالية لصالح وبين الحوثيين في محافظة شبوة أسفرت عن اعتقال اثنين من القيادات التابعة لصالح.

وكان محافظ شبوة علي الطمباله الذي عينه الحوثيون اخيرا بهذا المنصب احد المعتقلين، وهو موال للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

كما اعتقل الحوثيون العميد سالم ذيبان مدير أمن المحافظة الموالي لصالح أيضا.

وتأتي خطوة بحسب مراقبين كردة فعل من جماعة الحوثي على التصريحات الأخيرة التي ادلى بها صالح ومحاولاته الحثيثة للتملص من تحالفه مع الحوثيين في محاولة لعقد صفقة مع قوات التحالف بعيدا عن الحوثيين.

وتوقع المراقبون خطوات حوثية قريبا ستتجاوز حملة اعتقالات واسعة ستطال قيادات مؤتمرية.

ميدانيا، أفاد سكان محليون في العاصمة اليمنية صنعاء، أن طيران التحالف، شن  الأربعاء، أعنف غاراته الجوية، منذ بدء عاصفة الحزم في 26 مارس الماضي، وذلك بأكثر من 40 غارة .

وأكد السكان ، أن القصف استهدف دار الرئاسة الذي يسيطر عليه الحوثيون و معسكر النهدين، و معسكر سلاح النقل الثقيل، و معسكر الاذاعة في الحصبة، ومعسكر السواد و ريمة حميد، والتي تخضع جميعها تحت سيطرة الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة