بعد أن جمع ثروة طائلة خلال 30 عاما.. الرئيس اليوم مفلس

بعد أن جمع ثروة طائلة خلال 30 عاما.. الرئيس اليوم مفلس
علي عبدالله صالح

عدن- تداولت وسائل إعلام يمنية وعربية، على مدار أيام تكهنات عن ملاءة الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح المالية، عقب تجميد أرصدته بالخارج وقصف منازله وقصوره من قبل قوات التحالف العربي بقيادة السعودية.

ورجحت مصادر متطابقة، أن يكون صالح على حافة الإفلاس، مشيرة إلى ان ذلك كان نتيجة لتحالفه مع الحوثيين ضد الشرعية في اليمن.

وفي هذه الاثناء، واصلت قوات التحالف قصف مواقع الحوثيين والموالين لصالح، حيث لقي 15 حوثياً مصرعهم الثلاثاء، على الطريق الواصل بين محافظتي عدن – أبين، أثر استهداف قوات التحالف لمجاميع مسلحة تابعة للحوثيين والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، على طول الطريق البالغ 45 كيلومتراً، جنوب اليمن.

وقال شهود عيان ”إنهم شاهدوا جثثاً متفحمة لما يقارب 15 جندياً، على طول الطريق الساحلي الذي يربط المحافظتين، عقب استهداف طيران التحالف والبوارج الحربية اليوم لتجمعات حوثية، نصبت نقاط عسكرية على الطريق، فيما لم يتسن الحصول على تعقيب حول الخبر من قبل جماعة الحوثي والقوات الموالية لها.

وأفاد مصدر تابع للمقاومة الشعبية في عدن – طلب عدم ذكر اسمه – أن المقاومة حققت تقدماً ملحوظاً على مختلف الجبهات، خاصة في مناطق ”الممدارة“ و“خور مكسر“ و“دار سعد“، عقب معارك قوية خاضتها ليلة أمس وفجر اليوم الثلاثاء، مع مليشيات الحوثي والرئيس السابق ”صالح“، سقط فيها عدد من القتلى والجرحى من الجانبين، بحسب مصدر من المقاومة، دون أن يحدد المصدر عدد القتلى من الجانبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com