شاهد مطار صنعاء بعد القصف (صور)  

شاهد مطار صنعاء بعد القصف (صور)  

صنعاء ـ قصفت قوات التحالف العربي مدرج مطار صنعاء، لمنع طائرة إيرانية من الهبوط، حسب المتحدث باسم التحالف العربي.

وفي وقت سابق، نقلت فضائية ”العربية“ عن قوات التحالف، أنه تم ”قصف مدرج مطار صنعاء لمنع طائرة إيرانية تحدت الحظر“، في إشارة إلى عدم حصولها على تصريح من التحالف أو الحكومة اليمنية قبل وصولها.

وحول تفاصيل ذلك، قال المتحدث الرسمي لقوات التحالف العميد ركن أحمد عسيري إن ”طائرة إيرانية طلبت التصريح للهبوط بمطار صنعاء وأعطيت التصريح للهبوط من الساعة 9 (06:00 تغ) إلى الواحدة ظهرا (10:00 تغ)“.

وتابع: ”لكن للأسف الطائرة مرت عبر الأراضي العمانية وطلبت الهبوط في مطار صنعاء خارج التوقيت المحدد وعبر طريق غير المتفق عليه، حيث من الطبيعي في مثل هذه الحالات أن تمر الطائرة عبر إحدى المطارات في المملكة“.

وأضاف ”تم التواصل مع الطيار ولم يستجب للنداءات التي وجهت له بعد التوجه للمطار ولم يستجب النداءات.. واستمر إلى أن اضطرت القوات الجوية لتدمير مدرج مطار صنعاء لمنعه من الهبوط وعاد للأراضي الإيرانية وغادر الموقع“.

وأعرب عن شكوكه من أن أمرا ”غير صحيح“ كان من المقرر أن يتم عبر الطائرة.

وقال في هذا الصدد ”نحن نستطيع أن نتفهم أن يأتي خارج التوقيت، ويمكن تمديد فترة الهبوط له، كما يحدث مع غيره من الطائرات“، مشيرا إلى أن ما أثار الشكوك ”عدم استجابة الطيار للهبوط في مطار بيشة (جنوب السعودية) المحدد  لتفتيش أي طائرة تذهب لمطار صنعاء“.

واعتبر أن ذلك ”يدل على أن هناك شئ غير صحيح يتم عبر هذه الطائرة“.

وكان مسؤول يمني قد أكد نبأ القصف، مشيرا إلى أنه تم اعتماد ”مطار الحديدة“ غربي اليمن، بديلا عن مطار صنعاء.

وكانت غارات جوية عنيفة قد استهدفت مساء اليوم قاعدة الديلمي العسكرية، المحاذية لمطار صنعاء، إضافة للمطار المدني الذي يستهدف بشكل مباشر لأول مرة منذ بدء عاصفة الحزم في 26 مارس/آذار الماضي.

ويقع مطار صنعاء وهيئة الطيران تحت سيطرة الحوثيون منذ اجتياحهم صنعاء في 21 سبتمبر/أيلول الماضي، وكانوا يقومون بتفتيش الواصلين والمغادرين بشكل دقيق، حتى البعثات الدبلوماسية .

ويخلو مطار صنعاء الدولي من أي طائرات مدنية تتبع الخطوط الجوية اليمنية، حيث قامت الأمم المتحدة بحجز الطائرات في جيبوتي بناء على طلب الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي حتى لا يستغلها الحوثيون.

3

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com