أنباء متضاربة عن اشتباكات مسلحة في صنعاء

أنباء متضاربة عن اشتباكات مسلحة في صنعاء

صنعاء- تضاربت الأنباء حول أطراف الاشتباكات التي حدثت هذه الليلة في شوارع صنعاء، عقب غارات عنيفة شنها التحالف العربي على مواقع حوثية، في حي التلفزيون وشارع مازدا وحي مذبح.

وقالت مواقع إخبارية محلية، إن اشتبكات دارت بين مسلحين حوثيين وآخرين تابعين للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، مؤكدة وقوع خلافات حادة بين الحلفين بسبب دعوة صالح الأخيرة لانسحاب المليشيات من المحافظات اليمنية، التي لاقت رفضا حوثيا.

وفي الوقت ذاته، أكدت مواقع أخرى حدوث اشتباكات بين مسلحين قبليين وآخرين حوثيين في منطقة حدة في صنعاء، نافية حدوث اشتباكات بين قوات صالح والحوثيين.

ولم يتسن لشبكة ”إرم “ التأكد من طرف مسؤول عن حقيقة الاشتباكات  في صنعاء، والتي يقول سكان في صنعاء، إنهم ما زالوا يسمعون أصواتها (حتى كتابة التقرير) دون معرفتهم الأطراف المشاركة فيه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com