بحاح يشن هجوماً لاذعاً على الحوثيين

بحاح يشن هجوماً لاذعاً على الحوثيين

صنعاء – دعا نائب الرئيس اليمني رئيس الحكومة خالد محفوظ بحاح أطراف الصراع في الداخل إلى ”تحكيم العقل والعمل على حقن الدماء وحفظ الأرواح“، وقال ”كلها دماء يمنية ولن يكون هناك منتصر ومهزوم، وإنما هناك خاسر وحيد هو الوطن“.

كما اتهم بحاح كافة ”التشكيلات المليشياتية“، بكل مسمياتها، (أحباب الله، أو أنصار الله ”الحوثيين“ أو أنصار الشريعة ”القاعدة“)، بالعمل على تدمير اليمن وتفكيك نسيجه الاجتماعي لصالح أشخاص على حساب الوطن والشعب اليمني.

وقال بحاح، خلال زيارته، اليوم الإثنين، السفارة اليمنية في الرياض، إن الوضع الإنساني في اليمن ”خطير جدا“، وأن المواطنين باتوا يفتقدون لأبسط المتطلبات الحياتية اليومي، نتيجة حرب المدن، التي تشنها قوات الحوثيين و(الرئيس السابق علي عبدالله) صالح.

وقال بحاح ”إن اليمن يعيش مرحلة تاريخية حرجة لن تنسى منذ 21 سبتمبر (أيلول) الماضي عندما دخلت المليشيات الى العاصمة صنعاء وأخذوا يسيطرون على المحافظات بالقوة، وجاءت الكارثة الكبرى في 19 يناير (كانون الثاني) عندما استكملت المليشيات انقلابها على الدولة اليمنية والاستيلاء على دار الرئاسة وضرب المنزل الشخصي لرئيس الجمهورية وكذا محاولة اغتيال رئيس الحكومة من خلال ضرب موكبه“.

وخاطب بحاح الجالية اليمنية المتواجدة في الرياض بالقول ”نريد أن نكون مواليين للوطن فقط، وليس لأفراد، فالوطن هو الثابت، والأفراد زائلون“.

وأضاف أن ”علينا جميعا العمل على حماية بيتنا من الداخل، واليمن هو بيت كل اليمنيين، وعلى كل اليمنيين العمل على استعادة شرعية الدولة اليمنية، فالدولة ليست ممثلة بأشخاص بل ممثلة بالنظام الجمهوري الذي يحمي الجميع ويحافظ على حقوق كافة أبناء الشعب بمختلف مشاربهم الثقافية وانتماءاتهم السياسية دون تميز“.

وأشار إلى أن حكومته عملت وتعمل، وبشكل عاجل، على توفير المتطلبات الضرورية للشعب اليمني من أدوية ومواد غذائية، وستشرع بنقل العالقين في المطارات الدولية وإعادتهم الى وطنهم مع نهاية الأسبوع الحالي بعد استكمال الترتيبات اللازمة لذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com