قتلى وجرحى باشتباكات بين المقاومة  والحوثيين في مأرب 

قتلى وجرحى باشتباكات بين المقاومة  والحوثيين في مأرب 

عدن- قتل 6 من مسلحي ”المقاومة الشعبية“، الموالون للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وجرح آخرون، كما قتل عشرات الحوثيين في اشتباكات بين الجانبين،  السبت، في مأرب، شرقي البلاد، حسب مصدر في المقاومة.

وقال المصدر، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن ”6 من رجال المقاومة قتلوا، فيما جرح آخرون (لم يحدد عددهم)، في اشتباكات هي الأشد في منطقة (الزور)“، غربي مأرب.

وأشار إلى سقوط ”قتلى وجرحى بين الحوثيين بالعشرات، نتيجة عملية اقتحام قام بها مسلحو المقاومة على موقع للحوثيين في المنطقة ذاتها“.

وأضاف ”توافدت مجاميع كبيرة من قبائل (وادي عبيدة)، مساء اليوم، وهناك تقدم تحرزه المقاومة على الأرض بفضل هذا الإسناد الكبير“.

ولم يتسنّ الحصول على رواية جماعة الحوثي بشأن ضحاياها أو سير المعارك.

ومنذ نحو أسبوعين، تدور معارك شرسة بين المقاومة الشعبية والحوثيين، في مأرب، خلفت عشرات القتلى والجرحى من الطرفين.

وأواخر سبتمبر/ أيلول الماضي، بدأت قبائل مأرب بالتمركز على مداخل المحافظة من الجهة الغربية والجنوبية، تحسباً لأي هجوم قد ينفذه مسلحو الحوثي، ضمن محاولاتهم للسيطرة على المحافظة النفطية.

وتكمن أهمية مأرب نظراً لوجود حقول النفط بها، ومنها يمتد الأنبوب الرئيس لضخ النفط من حقول ”صافر“ بالمديرية، إلى ميناء رأس عيسى على البحر الأحمر غربي البلاد، كما يوجد بها أنبوب لنقل الغاز المسال إلى ميناء بلحاف بمحافظة شبوة جنوب اليمن، إضافة إلى وجود محطة مأرب الغازية التي تمد العاصمة صنعاء وعدة مدن يمنية بالطاقة الكهربائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com