الحوثيون يواصلون إمداد جبهات القتال في جنوب اليمن

الحوثيون يواصلون إمداد جبهات القتال في جنوب اليمن

المصدر: عدن- من عبداللاه سُميح

أفاد مصدر ميداني في المقاومة الجنوبية ببلدة لودر، شرقي محافظة أبين، جنوب اليمن، الأربعاء، عن مواصلة القوات العسكرية المتمردة وجماعة الحوثيين إمداد جبهات القتال غربي أبين ومحافظة عدن عن طريق عقبة ثِرَة الرابطة بين محافظتي أبين والبيضاء.

وعلى الرغم من استهداف العقبة الجبلية بالغارات الجوية من قبل قوات التحالف العربي المشترك على مدى الأيام الماضية إلا أن تحركات الحوثيين ما زالت مستمرة.

وقال المصدر الميداني نقلا عن شهود عيان في منطقة زارة ببلدة لودر، أسفل عقبة ثرة، إن الإمداد العسكري الذي شهدته المنطقة الأربعاء، كان كبيراً للغاية من الناحية البشرية، حيث مرّت حافلات متوسطة – 14 راكب – عددها 17 حافلة محملة بجنود قوات الحرس الجمهوري، مرتدين زيّهم العسكري، إلى جوار حافلتين كبيرتين – 26 راكب – على طريق العقبة الجبلية باتجاه مدينة زنجبار ومحافظة عدن.

وأشار المصدر في حديثه لـ“إرم“ إلى أن الطريق المروري لا يزال سالكا رغم تضرر أجزاء منه بفعل الغارات الجوية التي استهدفته خلال اليومين الماضيين، ما جعل القوات العسكرية تواصل عمليات الإمداد البشري والغذائي والعسكري.

مضيفا أن إحدى الناقلات الكبيرة المارّة بالعقبة الرابطة بين البيضاء وأبين انقلبت في إحدى المنعطفات مساء الأربعاء، لتعرقل عملية الإمداد التي ما زالت متواصلة، إلا أن عملية إزالتها جارية حتى اللحظة.

وعلى ذات الصعيد، قصفت القوات العسكرية المتمردة والموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح ولجماعة الحوثيين عصر الأربعاء ملعبا شعبيا لكرة القدم ببلدة لودر، وقتلت أكثر من ثلاثة أشخاص وأصابت قرابة عشرين آخرين بينهم أطفال، كانوا متواجدين في الملعب أثناء مباراة شعبية لكرة القدم.

وعلى المفرق المروري بين بلدات لودر والعين ومودية بأبين، اندلعت مواجهات عنيفة الأربعاء، بين المقاومة الجنوبية والقوات العسكرية المتمردة والحوثيين الذين كانوا يحاولون السيطرة على جبل عكد الاستراتيجي المدخل الغربي لبلدة مودية، تضررت منها قرى محيطة بالمنطقة أثناء استخدام الحوثيين قذائف مدفعية الهاون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com