عاصفة الحزم تقصف مواقع للحوثيين في الضالع جنوب اليمن

عاصفة الحزم تقصف مواقع للحوثيين في الضالع جنوب اليمن

صنعاء ـ قصفت قوات ”عاصفة الحزم“، صباح اليوم الأحد، مواقع عسكرية لمسلحي جماعة الحوثي في محافظة الضالع جنوبي اليمن، حسب سكان محليين.

وأفاد السكان أن قوات تحالف عملية عاصفة الحزم شنت عدة غارات على مواقع عسكرية يتحصن بها مسلحو الحوثي في منطقة مريس بمحافظة الضالع.

ومن بين هذه المواقع التي تم قصفها، مواقع السوداء والجرباء وعبود، حسب السكان الذين أوضحوا أن أعمدة الدخان تصاعدت من المكان فيما تم سماع الانفجارات إلى مسافات بعيدة.

ولم يعرف على الفور الخسائر الناجمة عن هذا القصف، دون أن يتسنى أخذ تعليق فوري من جماعة الحوثي حول ذلك.

وعلى صعيد متصل، شهدت مدينة الضالع مركز المحافظة ومنطقة الجليلة في المحافظة اشتباكات عنيفة بين مسلحي الحوثي ومسلحي المقاومة الشعبية أسفرت عن قتلى وجرحى من الطرفين، حسب سكان محليين.

وأفاد السكان لوكالة الأناضول أن الطرفين استخدما الأسلحة الرشاشة والقذائف في الاشتباكات التي ماتزال مستمرة بشكل متقطع، دون ذكر تفاصيل أو عدد دقيق للضحايا.

وتتكون غالبية ”المقاومة الشعبية“ من أهالي المحافظات الذين يرفضون التواجد الحوثي في محافظاتهم، وتنضم إليها في بعض المناطق ”اللجان الشعبية“ الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي.

ومنذ 26 مارس/ آذار الماضي، تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لمسلحي جماعة ”الحوثي“ ضمن عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لطلب هادي بالتدخل عسكرياً لـ“حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com