اليمن.. سقوط حوثيين في عملية نوعية للمقاومة بعدن

اليمن.. سقوط حوثيين في عملية نوعية للمقاومة بعدن

عدن- نفذت المقاومة الشعبية في اليمن عملية نوعية أسفرت عن قتل 7 قناصين من جماعة الحوثي وأصابة 6 آخرين في منطقة كريتر بمدينة عدن، في الوقت الذي تواصلت المواجهات بين قوات الرئيس المخلوع علي صالح وميليشيات الحوثي من جهة، والمقاومة الشعبية من جهة ثانية، في محاولة للانقلابيين للتوغل في المدينة.

وقالت مصادر محلية إن اثنين من شباب المقاومة الشعبية بعدن استشهدوا، وأصيب 4 آخرين خلال المواجهات.

يأتي هذا فيما لا تزال ميليشيات الحوثي وقوات صالح المساندة لها تواصل احتلال عمارات ومؤسسات حكومية، فيما يعتلي قناصون المباني المحاذية لقصر المعاشيق، والتي أسقطت عددا من المدنيين بحالات قنص من قبل الحوثيين.

وقام مسلحو المقاومة الشعبية الليلة الماضية بالتصدي للميليشيات الحوثية التي قصفت المنطقة باتجاه البنك المركزي.

ووقعت اشتباكات بين المقاومة الشعبية وقوات الحوثي وصالح في الممدارة، بعد أن قصفت طائرات عاصفة الحزم المملاح وملعب 22 مايو.

وحسب المصادر استسلمت مجموعة حوثية في الشيخ عثمان هربت من القصف على معسكر الصولبان.

وشهدت منطقة دار سعد شمال المدينة، الخميس، قصف هو الأعنف من قبل قوات عاصفة الحزم، في الوقت الذي تصدت المقاومة الشعبية لمحاولات التفاف لمجاميع حوثية من الخضراء إلى الرباط، في محاولة للتوجه إلى مدينة الشعب.

أما المعلا فلا يزال مسلحون حوثيون يقومون بعمليات قنص للمدنيين، كما شهدت حرب شوارع بين الميليشيات والمقاومة، سقط فيها جرحى.

وفي شرق عدن، أسرت المقاومة الشعبية في خنفر والكود مجاميع حوثية، كانت هاربة من القصف الذي نفذته قوات التحالف على مواقع للميليشيات الحوثية، وقوات المخلوع صالح.

وإلى شمال عدن حيث قتل 20 من مسلحي الحوثي، الخميس، في كمين نصبته المقاومة الشعبية في منطقة كرش بمحافظة لحج.

فيما قتل 23 من مسلحي الحوثي في مدينة الضالع، و4 من المقاومة الشعبية، إثر مواجهات ومحاولات ميليشيات الحوثي التقدم نحو السوق العام بالمدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com