أمير قطر يختتم زيارته للرياض بتفقد غرفة عمليات ”عاصفة الحزم“

أمير قطر يختتم زيارته للرياض بتفقد غرفة عمليات ”عاصفة الحزم“

الدوحة- عاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر، مساء أمس، إلى العاصمة القطرية الدوحة بعد زيارة قصيرة للسعودية، استمرت ساعات التقى خلالها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز ، وولي ولي عهده الأمير محمد بن نايف، والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في لقاءات منفصلة.

وقبيل مغادرته الرياض، قالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية إن الشيخ تميم، تفقد غرفة العمليات الرئيسية لعاصفة الحزم بمطار قاعدة الرياض الجوية مساء امس.

واستمع أمير قطر إلى إيجاز حول الخطط والعمليات العسكرية الجوية لعاصفة الحزم والأهداف التي تم تحقيقها من قبل قوى التحالف، حسب ذات المصدر.

كما تواصل أمير قطر عبر الأقمار الصناعية مع قوات التحالف بقاعدة خميس مشيط العسكرية، حيث اثنى على جهودهم.

والتقى أمير قطر في وقت سابق أمس في الرياض الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في لقاء جرى خلاله استعراض آخر تطورات الأوضاع على الساحة اليمنية والجهود التي تقودها عاصفة الحزم بقيادة المملكة تلبية لدعوته، بالإضافة إلى السبل الكفيلة نحو خروج اليمن الشقيق من محنته.

وأكد أمير قطر خلال اللقاء ”مواصلة دعم بلاده وتضامنها مع الأشقاء في حماية اليمن وأمنه واستقراره“.

وتعد زيارة أمير قطر هي الأولى لقائد خليجي للرياض منذ انطلاق عملية ”عاصفة الحزم“ ضد الحوثيين في اليمن، قبل نحو أسبوعين، وهي الثانية له منذ تولي الملك سلمان بن عبد العزيز الحكم في السعودية، في شهر يناير/كانون الثاني الماضي.

وتشارك قطر في تحالف تقوده السعودية منذ 26 مارس/ آذار الماضي، بقصف مواقع عسكرية لمسلحي جماعة ”الحوثي“ ضمن عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ“حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com