مسؤول إيراني يدعو من الجزائر لوقف عاصفة الحزم

مسؤول إيراني يدعو من الجزائر لوقف عاصفة الحزم

المصدر: الجزائر- من جلال مناد

دعا نائب وزير الخارجية الإيراني، مرتضى سرمدي، إلى إيقاف عملية ”عاصفة الحزم“ التي تقودها السعودية ضد الحوثيين في اليمن، بشكل فوري.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده سرمدي في سفارة بلده في الجزائر، التي وصل إليها الإثنين 6 نيسان/ أبريل الجاري، في زيارة قال إنها ”تندرج في سياق مساع دبلوماسية لبعث الحوار بین الیمنیین“، ملمحا إلى أن ”الأمر على علاقة بالبحث عن وساطة عربية  لتقريب وجهات النظر بين طهران والرياض“.

وشدد سرمدي على أن ”طهران أكدت مرارا استعدادها لدعم الحوار بین الفرقاء الیمنیین، لكن حتی یكلل هذا الحوار بالنجاح یجب وقف الحملات العسكریة علی الیمن والیمنیین، وهي دعوة صريحة من مبعوث الرئيس الإيراني إلى وقف عاصفة الحزم“.

ورفض في رده على أسئلة الصحافيين، ما وصفها بـ“الادعاءات المغرضة بشأن تدخل إیران في بعض دول المنطقة، الیمن والعراق وسوریا“، مبرزا أن ”الكيان الصهيوني يقف وراء هذه الادعاءات المغرضة التي تتهم إيران بالتوسع الشيعي“.

ودعا إلى ”محاربة الجماعات الإرهابیة التكفیریة في سوریا والعراق، وإلى أن تساعد كل الدول علی إقامة حوار بین الیمنیین في دولة محایدة بمشاركة كل التیارات السیاسیة في الیمن، باستثناء التیارات الإرهابیة“.

وقال المسؤول الإيراني مدافعا عن الحوثيين إن ”جماعة أنصار الله فی الیمن كانت الوحیدة التي تحارب تنظیم القاعدة هناك، وكان بإمكان ذلك أن یوفر الأمن لدول الجوار“.

وتعول طهران على تأثير الجزائر وسلطنة عُمان على مجريات الأحداث المتسارعة في اليمن، حيث قال سرمدي إن ”هذين البلدين بإمكانهما أن يحتضنا حوارا جادا وفوريا بين الفرقاء اليمنيين لوقوفهما على مسافة واحدة بين مختلف الأطراف“.

وتقود إيران منذ أيام جهودا مضنية لوقف ”عاصفة الحزم“ وتقريب وجهات النظر المتباينة بينها وبين السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com