مرض جلدي فتاك ينتشر بين مقاتلي "داعش "

مرض جلدي فتاك ينتشر بين مقاتلي "داع...

المرض تسببه طفيليات، وينتقل عن طريق لدغة أنواع معينة من ذبابة الرمل، كما ينتشر في البلدان التي يعاني سكانها من الفقر وسوء التغذية والتصحر.

المصدر: إرم – جمال أبوالدهب

انتشر مرض جلدي فتاك بين عناصر تنظيم ”داعش“ بمدينة الرقة السورية، حيث يؤدى هذا المرض إلى تآكل اللحم.

وقال موقع ”العربية نت “ :“إن هذا المرض الذى يطلق عليه تسمية داء ”الليشمانيات“، بدأ ينتشر بسرعة ويتفاقم جراء عدم تمتع الأطباء المحليين بالخبرة الكافية للتعامل مع المرض، يضاف إلى ذلك رفض بعض الدواعش تلقى العلاج لأسباب عقائدية، مضيفا أن سبب انتشار المرض هو التلوث وعدم مراعاة شروط النظافة الشخصية لدى مقاتلى داعش“.

وأوضح أن المرض تسببه طفيليات، وينتقل عن طريق لدغة أنواع معينة من ذبابة الرمل، كما ينتشر في البلدان التي يعاني سكانها من الفقر وسوء التغذية والتصحر.

وذكر الموقع أنه توجد أنواع مختلفة من هذا المرض، وبوسعه التسبب في قرحات جلدية وحمى، وانخفاض في معدل كريات الدم الحمراء، وتضخم الطحال والكبد، ما يؤدى إلى الموت إذا لم يقدم العلاج المناسب له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com