الرياض: السعوديون ضحايا "عاصفة الحزم" هم "شهداء" وليسوا "قتلى"

المتحدث الرسمي باسم عملية "عاصفة الحزم" يرد على تساؤل لأحد الإعلاميين حول وصف فضائية إخبارية لضحايا العمليات العسكرية ضد الحوثيين من الجنود السعوديين بـ "القتلى" وليس "الشهداء".

المصدر: الرياض - من ريمون القس

وصفت قنوات محسوبة على السعودية ضحايا عملية ”عاصفة الحزم“ التي تقودها السعودية بمشاركة عربية وخليجية ضد الحوثيين في اليمن بـ ”القتلى“ ما استدعى تدخل الرياض رسمياً واعتبارهم ”شهداء“.

ورد المتحدث الرسمي باسم عملية ”عاصفة الحزم“ العميد ركن أحمد العسيري على تساؤل لأحد الإعلاميين بالمؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الأحد حول وصف فضائية إخبارية شهيرة محسوبة على المملكة لضحايا العمليات العسكرية ضد الحوثيين من الجنود السعوديين بـ ”القتلى“ وليس ”الشهداء“.

وقال ”العسيري“ خلال تقديمه اليوم الإيجاز الصحفي للعمليات ”لعلهم جانبهم الصواب في ذلك، ولكننا نحتسب قتلانا شهداء عند الله، ولكل منا مفرداته في الاستخدام، وقد لا يوفق لاستخدام مفردة معينة، ولكن من يُقتل دفاعاً عن عرضه فنعتقده شهيداً عند الله، ويكفينا أن نحتسبه نحن وأهله وذووه كذلك“.

ويوم الجمعة الماضي، لقي جنديين سعوديين بمنطقة عسير الحدودية مع اليمن مصرعهما إثر تعرض دوريتهما لإطلاق نار كثيف من منطقة جبلية مواجهة داخل الحدود اليمنية القريبة. ويوم الخميس الماضي، لقي أول جندي سعودي مصرعه في حملة ”عاصفة الحزم“، عندما تعرض وزملائه إلى إطلاق نيران من منطقة جبلية في اليمن على مواقع المراقبة التي كانوا بها داخل حدود المملكة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com