عاصفة الحزم تهب مجددا على صنعاء

عاصفة الحزم تهب مجددا على صنعاء
عاصفة الحزم

صنعاء ـ شنت طائرات تحالف ”عاصفة الحزم“، مساء اليوم الأربعاء، غارات جديدة في العاصمة صنعاء، استهدفت دار الرئاسة، ومواقع أخرى عسكرية، يسيطر عليها الحوثيون، حسب شهود عيان.

ولفت الشهود إلى أنهم سمعوا دوي انفجارات في مقر دار الرئاسة، التي يسيطر عليها الحوثيون، جنوبي صنعاء، وألوية الصواريخ بمنطقة فج عطان القريبة من وسط العاصمة، كما تعرضت مواقع أخرى للقصف .

وأشار الشهود إلى أنهم سمعوا أيضاً إطلاق مضادت الطائرات من قبل مسلحي الحوثي باتجاه طائرات ”عاصفة الحزم“.

كانت دار الرئاسة ومواقع أخرى بصنعاء، تعرضت خلال الأيام الماضية، لقصف من قبل قوات التحالف، قوبل بإطلاق مضادات الطيران من قبل الحوثيين.

ولليوم السابع على التوالي، تواصل طائرات تحالف عربي إسلامي، تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لقوات موالية للرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، ومسلحي جماعة ”الحوثي“ ضمن عملية ”عاصفة الحزم“، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لدعوة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لـ“حماية اليمن وشعبه من عدوان الميلشيات الحوثية“.

وتشارك في العملية 5 دول خليجية، هي السعودية، البحرين، قطر، الكويت، والإمارات، إلى جانب المغرب والسودان والأردن ومصر وباكستان، فيما أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، أمر بتقديم دعم لوجيستي واستخباراتي للتحالف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com