”الجهاد الإسلامي“ تستنكر مطالبة عباس بـ“عاصفة الحزم“ في فلسطين

”الجهاد الإسلامي“ تستنكر مطالبة عباس بـ“عاصفة الحزم“ في فلسطين

غزة ـ استنكرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، تصريحات صحفية منسوبة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، طالب فيها القمة العربية في مصر باتخاذ مواقف مماثلة لـ“عاصفة الحزم“ في فلسطين.

وقالت الحركة في بيان نشرته مساء السبت، إنها ”تستنكر وتدين التصريحات والمواقف التي أطلقها الرئيس الفلسطيني محمود عباس حول مطالبة العرب بمواقف مماثلة لعاصفة الحزم في اليمن“، وأضافت الحركة، أن تلك التصريحات، ناتجة عن حالة الإحباط وانسداد الأفق الذي وصل إليه مشروع السلطة.

وكانت صحيفة ”الأيام“، الصادرة من مدينة ”رام الله“ في الضفة الغربية، قد نقلت في عددها الصادر اليوم (السبت)، عن الرئيس عباس قوله:“ نأمل من العرب أن يؤخذ الموقف الذي اتخذ بهذا الحزم وسمي عاصفة الحزم من العرب أيضا في قضايا بلدان أخرى تعاني من الفتن الداخلية والانشقاقات والانقسامات، مثل سوريا والعراق وفلسطين وليبيا والصومال، فنأمل أن يلتفت الى هذه الأمور“. ولم يصدر على الفور أي نفي أو تأكيد من جانب الرئاسة الفلسطينية لتلك التصريحات المنسوبة لعباس.

وسبق أن طالب قاضي قضاة فلسطين، ومستشار الرئيس عباس للشؤون الدينية والإسلامية محمود الهباش، أمس الجمعة، الى التوسع في عملية ”عاصفة الحزم“ التي بدأتها دول عربية بقيادة السعودية في اليمن لتشمل قطاع غزة الذي يخضع لسيطرة حركة ”حماس“.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية ”وفا“ عن الهباش قوله خلال خطبة الجمعة:“ ما جرى في غزة من حماس، انقلاب وليس انقساما ويجب التعاطي معه بالحزم والحسم فلا حوار مع الانقلابيين والذين يجب أن يضربوا بيد من حديد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com