ماذا فعل كبار قادة السعودية قبيل بدء عاصفة الحزم؟ – إرم نيوز‬‎

ماذا فعل كبار قادة السعودية قبيل بدء عاصفة الحزم؟

ماذا فعل كبار قادة السعودية قبيل بدء عاصفة الحزم؟

المصدر: إرم – قحطان العبوش

فاجأت الغارات الجوية التي شنتها الطائرات السعودية على معاقل الحوثيين في اليمن، ليل الأربعاء/الخميس، قادة الجماعة المدعومة من إيران، والذين لم يتوقعوا أن يتعرضوا لهذا الهجوم من المملكة التي بدا قادتها مشغولين بقضايا أخرى.

وبينما كانت القوات الجوية السعودية تنهي آخر استعداداتها لبدء الغارات ضمن عملية واسعة تحمل اسم ”عاصفة الحزم“ كان العاهل السعودي وكبار قادة المملكة السياسيين والعسكريين يتناولون الغداء ظهر الأربعاء في الرياض مع الرئيس السوداني عمر حسن البشير.

ووزعت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) عشرات الصور لمراسم الاستقبال والوداع والمباحثات التي أجراها الملك سلمان مع الرئيس البشير الذي زار المملكة بشكل مفاجئ الأربعاء وغادرها في اليوم نفسه.

وأظهرت الصور وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان جالساً بين مجموعة من الأمراء في استقبال الرئيس البشير، ولم تظهر عليه أي إشارات توحي بأن المملكة ستبدأ بعد ساعات فقط عملية عسكرية كبيرة في اليمن.

كما ظهر في الصور ولي ولي العهد ووزير الداخلية، الأمير محمد بن نايف، المسؤول السعودي الأمني البارز، والذي يُتوقع أن يكون له علاقات قوية داخل اليمن منذ أن كان مسؤولاً عن ملف تنظيم القاعدة في اليمن.

وقال خبير عسكري مصري معلقاً لشبكة ”إرم“ الإخبارية على عملية ”عاصفة الحزم“ إن التمويه الذي اتبعته المملكة قبل بدء العملية انطلى على جماعة الحوثيين، لتستفيد المقاتلات السعودية من عنصر المفاجأة الذي باغت قادة الحوثيين.

وقالت تقارير حديثة نشرت عقب الغارات، إن المقاتلات السعودية حققت نتائج كبيرة وأصابت أهدافاً عسكرية بالغة الأهمية لجماعة الحوثي، بينها طائرات حربية، فيما قالت قناة العربية إن معظم الدفاعات الجوية الحوثية دمرت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com