هدوء حذر يسود صنعاء بعد ساعات من ”عاصفة الحزم“ – إرم نيوز‬‎

هدوء حذر يسود صنعاء بعد ساعات من ”عاصفة الحزم“

هدوء حذر يسود صنعاء بعد ساعات من ”عاصفة الحزم“

صنعاء – يسود هدوء حذر مع الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، العاصمة اليمنية صنعاء، بعد نحو ساعات من قصف جوي نفذه الطيران الحربي السعودي.

وتوقفت في (3.30 بتوقيت جرينتش) تقريباً أصوات المضادات الجوية، فيما تبدو حركة المرور متوقفة تماماً في المدينة، تحسباً لعودة القصف الجوي من جديد.

 وكانت صنعاء عاشت ليلة على أصوات القصف الجوي وأصوات المضادات الأرضية التي انطلقت من أكثر من جهة في العاصمة، وسط أنباء عن تدمير لمواقع عسكرية يسيطر عليها الحوثيون.

وتباينت ردود فعل يمنيين، تجاه الضربات الجوية، بين مبرر لها باعتبار الداخل والخارج استنفد كل الوسائل مع الحوثيين ولم يبقَ إلا التدخل العسكري لوقف تمددهم وسيطرتهم على الدولة، فيما يرى آخرون أن التدخل العسكري سيجلب نتائج وخيمة على البلد الذي يعاني أصلاً أزمة مستفحلة منذ سنوات.

وكان السعودية أعلنت عن بدء عملية ”عاصفة الحزم“ العسكرية ضد من تسميهم ”المتمردين الحوثيين“، تشارك فيها جميع دول الخليج عدا عُمان، إضافة إلى دول عربية وإسلامية أخرى بينها الأردن ومصر والسودان وباكستان والمغرب، حسب تقارير إعلامية سعودية.

 واستهدف القصف الجوي السعودي قاعدة الديلمي والشرطة العسكرية والقصر الرئاسي والفرقة المدرعة الأولى والقوات الخاصة بصنعاء فيما نشر الحوثيون مضادات الطيران في بعض أحياء وشوارع العاصمة.

 من جهتها، أعلنت الولايات المتحدة عن استعدادها لتقديم دعم لوجستي واستخباراتي للتحرك العسكري الخليجي في اليمن، مشيرة إلى أن دول الخليج ودول أخرى (لم تسمها) ستقوم بعمليات عسكرية في اليمن لحماية حدود السعودية والحكومة الشرعية لليمن، بحسب بيان للمتحدثة باسم مجلس الأمن القومي برناديت ميهان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com