الحوثيون يختطفون 9 نشطاء يمنيين بصنعاء

الحوثيون يختطفون 9 نشطاء يمنيين بصنعاء

صنعاء – اختطف مسلحون يتبعون جماعة أنصار الله، المعروفة باسم جماعة الحوثي، اليوم الأربعاء، 9 نشطاء في العاصمة اليمنية صنعاء، بحسب شهود عيان.

وقال شهود العيان لوكالة الأناضول إن ”مسلحين حوثيين يحملون أسلحة عليها شعارات الجماعة ”الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل“، اختطفوا 9 نشطاء في حي البستان، وسط صنعاء، خلال توزيعهم منشورات تدعو للمشاركة في مسيرة بوقت لاحق اليوم، لشباب ثورة 11 فبراير/شباط 2011 (أطاحت بنظام الرئيس السابق علي عبد الله صالح)، لإحياء الذكرى الرابعة لمجزرة جمعة الكرامة التي تصادف 18 مارس/آذار من كل عام.

وأوضح شهود العيان إن المسلحين نقلوا المختطفين إلى جهة مجهولة.

وعُرف من بين المختطفين التسعة كل من: باسم الوراق، وبدر الحكمي ، وحبيب المسوري، وحمزة النهاري  وعبد الله النهاري، بحسب شهود العيان.

ويوم أمس نظم المئات من شباب ثورة 11 فبراير/ شباط 2011 سلسلة بشرية صامتة في حرم جامعة صنعاء الحكومية بالعاصمة لإحياء الذكرى الرابعة لمجزرة ”جمعة الكرامة“، في الوقت الذي شارك العشرات من الحوثيين في تظاهرة بساحة التغيير وسط صنعاء إحياء الذكرى ذاتها ورفضاً للتدخلات الخارجية في شؤون اليمن.

وبحسب اللجنة التنظيمية المشرفة على الساحة، فقد سقط أكثر من 50 قتيلاً ومئات الجرحى برصاص رجال أمن وموالين للرئيس السابق خلال احتشادهم بالساحة؛ للمطالبة بإسقاط نظامه يوم 18 مارس /آذار 2011.

وتعد ”مجزرة جمعة الكرامة“ نقطة تحول مفصلية في الانتفاضة الشعبية ضد حكم صالح، حيث أعقبتها انشقاقات واسعة عن نظام حكمه وبينهم مسؤولون حكوميون ودبلوماسيون، وكان من أبرز المنشقين اللواء علي محسن الأحمر، قائد الفرقة الأولى مدرع بالجيش اليمني حينها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com