قبائل مأرب تؤيد تكتل الإنقاذ وتدعم شرعية هادي

قبائل مأرب تؤيد تكتل الإنقاذ وتدعم شرعية هادي

مأرب ـ أعلنت قبائل محافظة مأرب اليمنية الواقعة شمال العاصمة صنعاء مساء اليوم السبت، تأييدها للتكتل الوطني للإنقاذ الهادف لاستعادة الدولة من سيطرة جماعة أنصارالله الحوثية.
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية، عن صالح لنجف، أحد مشايخ مطارح نخلا والسحيل في مأرب، قوله إنه على ”جميع القوى السياسية في اليمن الاصطفاف حول الرئيس عبدربه منصور هادي“، مشيرا إلى أن ”التكتل الذي تم إشهاره اليوم في العاصمة صنعاء بمشاركة واسعة من قبل سياسيين وإعلاميين ونشطاء وتحالفات قبلية يلبي ذلك، بالإضافة الى أنه سيسهم في إخراج البلد من دوامة الفوضى والعنف التي تشهده في الوقت الراهن“.
وأكد لنجف، أن قبائل مأرب تؤيد هذا التكتل لما له من أهداف لتحقيق مخرجات الحوار الوطني واستعادة الدولة من ”المليشيات المسلحة“، داعيا الأحزاب السياسية التي لا تزال تتحاور مع جماعة أنصارالله الحوثية في صنعاء إلى العدول عن موقفها تجاه ذلك الحوار، قائلا ”تلك الأحزاب تتحاور مع مليشيات مسلحة انقلابية معتدية وهذا يعطي تلك المليشيات الحق في التمادي بسيادة الدولة وجرها نحو العنف“.
وأشار لنجف الى أنه على تلك الأحزاب الانضمام الى الأحزاب الاخرى التي أعلنت اصطفافها حول الرئيس هادي، وتأييدها لنقل الحوار الى الرياض، معلنا أنهم مستعدون لأي أوامر تصدر من الرئيس هادي، :“لتحرير العاصمة من سيطرة الحوثيين“.
وكانت أحزاب يمنية وحركات ثورية ومنظمات مجتمع مدني ونقابات وتحالفات قبلية وبرلمانيون، أشهروا اليوم السبت في العاصمة صنعاء التكتل الوطني للإنقاذ الهادف لاستعادة الدولة ورفض سلطة المليشيات، في إشارة إلى جماعة أنصار الله الحوثية المسيطرة على العاصمة ومحافظات أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com