القاعدة تتبنى مقتل شيخ قبلي بارز في اليمن

القاعدة تتبنى مقتل شيخ قبلي بارز في اليمن

صنعاء- تبنى تنظيم أنصار الشريعة، التابع لتنظيم القاعدة في اليمن، الخميس، تفجير عبوة ناسفة أدت لمقتل شيخ قبلي بارز في محافظة البيضاء، وسط البلاد.

وقال التنظيم على حسابه بموقع ”تويتر“ للتواصل الاجتماعي إن مقاتليه ”قتلوا القيادي القبلي الحوثي مصطفى الرماح، من خلال عبوة ناسفة ألصقوها في سيارته، قبل أن يفجروها وهو يستقلها في مدينة البيضاء عاصمة المحافظة التي تحمل نفس الاسم“.

واعتبر التنظيم أن العملية ”تأتي رداً على قتل الحوثيين لمتظاهرين مسلمين في مدينة البيضاء في وقت سابق الخميس“.

وفي وقت سابق الخميس ، قٌتل يمنيان وأصيب 5 آخرون، في إطلاق مسلحين ”حوثيين“ الرصاص الحي لتفريق تظاهرة رافضة لجماعة ”أنصار الله“ المعروفة إعلامياً بـ“الحوثي“، في محافظة البيضاء، وسط البلاد، بحسب شهود عيان.

وأفاد شهود العيان، أن متظاهرين اثنين قتلا وأصيب خمسة آخرون خلال قيام المسلحين الحوثيين بإطلاق الرصاص الحي على تظاهرة رافضة لهم، في مدينة البيضاء.

ومنذ سيطرتها على صنعاء في سبتمبر/أيلول الماضي، اتجه مسلحو جماعة الحوثي إلى محافظة البيضاء (وسط)، ودخلوا في مواجهات عنيفة مع تنظيم القاعدة ومسلحي القبائل في محاولة للسيطرة على المحافظة، وراح ضحية تلك الاشتباكات العشرات من الطرفين.

وبين الحين والآخر تتعرض مواقع عسكرية وأمنية ومدن يمنية خاصة في وسط وجنوب البلاد لهجمات ينفذها مسلحو تنظيم القاعدة الذين يخوضون حربا مفتوحة ضد القوات الحكومية منذ العام 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com