الحوثيون يجرون مناورات على الحدود السعودية

الحوثيون يجرون مناورات على الحدود السعودية

صنعاء – تستعد جماعة ”أنصار الله“ المعروفة بـ“الحوثي“، لتنظيم مناورة عسكرية كبرى للمرة الأولى من نوعها، بمحافظة صعدة على الحدود مع المملكة العربية السعودية، في وقت لاحق اليوم، حسب قيادي في الجماعة.

وقال القيادي، إن ”اللجان الشعبية التابعة لجماعة الحوثي وقوات من الجيش تستعد، لتنظيم مناورة في منطقة كتاف التابعة إداريا لمحافظة صعدة (معقل الحوثيين) والمحاذية للحدود السعودية شمالي اليمن“.

وأضاف القيادي الحوثي، أن ”المناورة سيستخدم فيها مختلف أنواع الأسلحة (دون تحديدها)“، مشيراً إلى أنها رسالة واضحة لمن يريد أن يعبث باستقرار وأمن البلاد من القوى الداخلية والخارجية“.

وتابع: ”هذه المناورة العسكرية الكبرى ستؤكد أن اللجان الشعبية والقوات العسكرية حاضرة لمواجهة أي تحد يستهدف اليمن“.

يشار إلى أن الحوثيين، علاقتهم ليست بالحسنة مع المملكة العربية السعودية، ولطالما اتهمت جماعة الحوثي السعودية بالتدخل في الشأن اليمني، ودعم أطراف داخلية مناوئة للحوثي بالمال والسلاح، كما أن السعودية تنظر إلى الحوثيين باعتبارهم أداة إيرانية، هدفها زعزعة أمن واستقرار المنطقة، وإيجاد موطئ قدم لطهران على الحدود الجنوبية للمملكة.

ومنذ 21 سبتمبر/أيلول الماضي، تسيطر جماعة ”الحوثي“ بقوة السلاح على المؤسسات الرئيسية بصنعاء، ولاحقاً فرضت الإقامة الجبرية على الرئيس عبدربه منصور هادي، ورئيس وزرائه خالد بحاح، ووزراء آخرون، في منازلهم بالعاصمة، قبل أن يفلت هادي من قبضتهم في 21 الشهر الماضي، ويصل إلى عدن، في الجنوب، ويبدأ ممارسة مهامه الرئاسية من هناك، وسط تأييد إقليمي ودولي له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com