إيران تحذر من داعش اليمن وترفض الاعتراف بعدن

إيران تحذر من داعش اليمن وترفض الاعتراف بعدن

المصدر: طهران ـ أحمد الساعدي

ألمحت إيران إلى رفضها الاعتراف بنقل العاصمة اليمنية من صنعاء إلى عدن معربة عن قلقها من انتقال داعش إلى جنوب البلاد.

وجنوب اليمن يبقى من بين مناطق البلاد الخارجة عن سلطة الحوثيين المدعومين من إيران.

وقال مساعد وزیر الخارجیة الإيراني للشؤون العربیة والأفریقیة حسین امیر عبداللهیان، إن صنعاء هي العاصمة الرسمیة والتاریخیة للیمن والذین یدعمون انفصال عدن وتأجیج الحرب الأهلیة في البلاد یتحملون مسؤولیة تداعیات هذه الممارسات وذلك في إشارة على ما يبدو إلى مسعى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لنقل العاصمة إلى عدن.

وأضاف المسؤول الإيراني أن نقل ”عناصر تنظیم داعش الإرهابي إلى المناطق الجنوبیة في الیمن بصورة مريبة يتعارض مع أمنه وأمن المنطقة برمتها“، محذراً من أن ”تكرار سیناریو استخدام الإرهاب في الیمن كأداة فيه یعتبر تكرارا للأخطاء الإستراتیجیة الماضیة في المنطقة“.

وقال عبد اللهيان إنه كان من الأفضل أن يبقى هادي في صنعاء وأن لا يدخل اليمن في أزمة عبر ورقة الإستقالة.

وأوضح عبد اللهيان في تصريح أوردته وسائل إعلام إيرانية أن طهران تدعم الحوار بمشاركة جميع اليمنيين، مؤكداً على رفضه بلاده للتدخل الأجنبي في شؤون اليمن.

ولاذ الرئيس اليمني ووزير دفاعه بالفرار إلى مدينة عدن الجنوبية حيث أقيمت إدارة منافسة للحوثيين مدعومة من الخليج بينما يميل الشمال إلى إيران.

ووقع الحوثيون في وقت سابق هذا الشهر اتفاقا خاصا بالملاحة الجوية مع إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com