تحليل: ”القاعدة“ الفائز الأكبر في اليمن

تحليل: ”القاعدة“ الفائز الأكبر في اليمن

المصدر: إرم - من دعاء السيد

كشفت صحيفة ”بلومبرج“ الأمريكية، أن الفائز الأكبر من الفوضى والانقسام في اليمن، هو تنظيم ”القاعدة“، مشيرة إلى أن الدولة تتأرجح على حافة الانهيار الاقتصادي، والحرب الأهلية.

وفي تحليل لها قالت الصحيفة إنه في حال حدوث انشقاق في اليمن أو فتنة طائفية، فإن ذلك سيصب في مصلحة القاعدة، والتي تزدهر وتظهر قوتها وسط أحداث الفوضى، كما هو الحال حالياً.

وطبقًا للصحيفة، يشكل تنظيم القاعدة، واحدًا من أخطر التهديدات الإرهابية، وتحتاج الولايات المتحدة لبذل كل ما في وسعها لتعزيز الاستقرار، وهذا يعني تجنب حرب بالوكالة بين السعودية وإيران، ودعم حكومة الرئيس اليمني منصور هادي المنتخبة، حتى يمكن الاتفاق على عملية الانتقال السياسي.

وأضافت أن أفضل مسار دبلوماسي، هو دعم المحادثات التي عقدتها الأمم المتحدة، كما تحتاج الولايات المتحدة لبقاء هادي في منصبه، للحفاظ على شرعية هجمات الطائرات بدون طيار.

وعلى المدى الطويل، تحتاج الولايات المتحدة إلى انتهاج سياسة أكثر توازناً لمكافحة الإرهاب في اليمن، وليس فقط إرسال المزيد من الدولارات، في شكل مساعدات اقتصادية للمدارس والمستشفيات والطرق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com