قيادي حوثي: التوافق الذي أعلنه بنعمر مرض للجميع – إرم نيوز‬‎

قيادي حوثي: التوافق الذي أعلنه بنعمر مرض للجميع

قيادي حوثي: التوافق الذي أعلنه بنعمر مرض للجميع

صنعاء – قال قيادي حوثي اليوم الجمعة إن التوافق الذي توصلت إليه مكونات القوى السياسية في اليمن، مرض للجميع وهو الحل الأنسب للخروج باليمن من ازمته الراهنة.

وأوضح محمد البخيتي عضو المكتب السياسي لجماعة أنصار الله الحوثية لوكالة الأنباء الألمانية،(د.ب.ا) أن بعض الأطراف تقول أن ذلك الإتفاق غير متوافق مع ما أسماه ”الإعلان الدستوري“، إلا أن ذلك غير صحيح.

واضاف :“نحن اقرينا حل البرلمان في الإعلان الدستوري والاتفاق جاء على عكس ذلك، ولكن هناك مجلس شعب سيكون وسيشمل ممثلين لأنصار الله وهذا لم ينافي الإعلان الدستوري“.

وأكد البخيتي أن الأهم في الوقت الحالي هو أن جميع القوى السياسية قدمت بعض التنازلات من أجل مصلحة الوطن والخروج به من الأزمات التي عانى منها.

واشار البخيتي إلى أن المفاوضات لا تزال جارية بين تلك القوى، من أجل تشكيل مجلس رئاسي وحكومي.

كان المبعوث الأممي إلى اليمن جمال بن عمر، قد اكد توصل الأطراف المتفاوضة في البلاد، إلى اتفاق على شكل السلطة التشريعية للمرحلة الانتقالية.

وقال في بيان صادر عن مكتبه إن الإتفاق المحرز“ يضمن مشاركة كل المكونات السياسية التي لم تكن ممثلة في مجلس النواب الحالي“ بحسب موقع براقش الاخباري الالكتروني اليمني.

ووصف المبعوث الأممي، الإتفاق، بأنه“ خطوة مهمة على درب إنجاز اتفاق سياسي ينهي الأزمة الحالية“، مشيرا إلى أنه تم التوصل إلى الإتفاق “ هذا الصباح“.

وأوضح، أن الإتفاق المحرز سيبقي على مجلس النواب بشكله الراهن، وسيتم تشكيل مجلس يسمى ”مجلس الشعب الانتقالي“ يضم المكونات غير الممثلة ويمنح الجنوب خمسين في المئة على الأقل ، وثلاثين في المئة للمرأة وعشرين بالمئة للشباب.

لكن بنعمر، قال بإن اتفاق لأطراف على شكل السلطة التشريعية “ لا يعد اتفاقا، ولكنه اختراق مهم يمهد الطريق نحو الاتفاق الشامل“، مبينا أن “ التوصل للتوافق على شكل السلطة التشريعية أخذ وقتا أكثر مما ينبغي بالنظر إلى الظرف الدقيق الذي يمر منه اليمن“.

واضاف “ الأمم المتحدة ستظل ملتزمة حيال اليمن واليمنيين، وسأواصل في الأيام القليلة القادمة بذل كل الجهود الممكنة لتيسير المفاوضات الحالية وتقريب وجهات النظر بين الفرقاء للتوصل إلى حل سريع يبعد اليمن عن مربع الانهيار الذي دخله في الأشهر القليلة الماضية“.

يذكر ان اليمن يشهد ازمة سياسية عقب سيطرة جماعة الحوثي في 20 كانون ثان/يناير الماضي على مبنى دار الرئاسة والقصر الجمهوري وحاصرت منزل الرئيس عبد ربه منصور هادي، ما نتج عنه استقالة الاخير والحكومة اليمنية. كما تشهد البلاد قتالا بين القبائل والحوثيين والقاعدة .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com