آمنة النصيري تنتصر للأنثى في معرض ”أبيض“

المعرض يشتمل على 40 لوحة تعبيرية مزجت بين فن الحروفيات العربية وتشكيلات أنثوية تمنح الأحرف والتخطيطات عمقا يتعلق بقيم إنسانية.

المصدر: صنعاء- من محمد الشلفي

تعرض الفنانة التشكيلية اليمنية آمنة النصيري في رواق مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة بمدينة تعز، لوحات جديدة ولدت في سنتين سابقتين يحيطها القلق المجتمعي والأزمات السياسية.

ويحتوى معرض عنونته بـ“أبيض“ ويستمر حتى العاشر من أيلول/سبتمبر الحالي، على 40 لوحة تعبيرية مزجت بين فن الحروفيات العربية وتشكيلات أنثوية تمنح الأحرف والتخطيطات عمقا يتعلق بقيم إنسانية.

وتعرض اللوحات في جزء منها للحجُب التي تثقل كاهل المرأة، ليست اليمنية فحسب بل العربية أيضا، فالإخفاء الخارجي لجسد المرأة ووجها يعني أيضا إخفاء لكينونتها ووجودها بسفورها وتبرجها، كما تعرض في جزئها الآخر لوحات للمناظر والوجوه.

وتقول النصيري إن المعرض مشاركة في رفع الروح المعنوية للناس في ظل الأزمة التي تمر بها اليمن، وإعمال لدور الفن في نشر قيم السلام والخير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com