سفير الحوثيين في إيران: اتفاق ستوكهولم في حالة موت – إرم نيوز‬‎

سفير الحوثيين في إيران: اتفاق ستوكهولم في حالة موت

سفير الحوثيين في إيران: اتفاق ستوكهولم في حالة موت

المصدر: طهران - إرم نيوز

وصف سفير مليشيات الحوثي، في إيران، إبراهيم الديلمي، الاتفاق الذي توصلت إليه الحركة مع الحكومة الشرعية في العاصمة السويدية ستوكهولم، العام الماضي، بأنه ”في حالة موت“.

وقال الديلمي في مقابلة مع قناة ”برس تي في“ الإيرانية الناطقة بالإنجليزية، مساء الأربعاء، إن ”اتفاق ستوكهولم الذي جرى التوصل إليه في كانون الأول/ ديسمبر 2018، اليوم هو في حالة موت“.

وشبه الديلمي اتفاق ستوكهولم بالاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع القوى الدولية والذي يواجه تحديات كبيرة من بينها الانهيار بعد الانسحاب الأمريكي منه في أيار/مايو العام الماضي.

وأضاف: ”أقارن هذا الاتفاق (ستوكهولم) بالاتفاق النووي الإيراني، وافق عليه العالم بأسره وأيده المجتمع الدولي، لكن الحكومة الأمريكية عارضته ومنعت الأعضاء الآخرين من الوفاء بالتزاماتها بموجب الاتفاقية“.

وتابع أن ”اتفاق السويد اليوم يموت لعدة أسباب، بما في ذلك حق النقض (الفيتو) مرتين لقرار الكونغرس من قبل إدارة ترامب لإنهاء الدعم للحرب في اليمن، هذا الموقف من حكومة الولايات المتحدة يشجع السعودية على مواصلة هجماتها وعدم الالتزام بالحل السياسي والتزاماتها في اتفاقية ستوكهولم“.

وزعم سفير الحوثيين في طهران أن من وصفهم بـ“العدو يخشى تنفيذ اتفاقية ستوكهولم، لأنه إذا نجحت الصفقة، فإن المحادثات الحقيقية حول القضايا الجذرية للأزمة اليمنية ستكون ضرورية“. ينظر المجتمع الدولي إلى القضايا من زاوية واحدة“.

وطالب إبراهيم الديلمي، السعودية التي تقود تحالفا لدعم الحكومة الشرعية باليمن وإعادة الاستقرار في هذا البلد، بدفع تعويضات عن حرب اليمن، مضيفا أنه ”يجب أن تقبل السعودية أن اليمن خارج عن أيديها“.

وأشار الدليمي إلى اجتماعه الأخير مع وزير الدفاع الإيراني في طهران، قائلاً: ”الحقيقة هي أن اجتماعنا مع وزير الدفاع الإيراني جاء بعد القرار الشجاع من طهران بالاعتراف بالمجلس السياسي الأعلى في صنعاء“.

وتابع: ”خلال لقائنا مع وزير الدفاع الإيراني، ناقشنا العلاقات الودية بين الجيشين، وتحدثنا عن نوع من التنسيق والعمل المشترك بين وزارتي الدفاع في البلدين، وتحدثنا أيضا عن علاقتنا مع الحكومات الأخرى في جميع أنحاء العالم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com