اليمن.. تشكيل لجنتين لبحث تداعيات اشتباكات عدن

اليمن.. تشكيل لجنتين لبحث تداعيات اشتباكات عدن

المصدر: إرم من عبداللاه سُميح

درست اللجنة الأمنية بمحافظة عدن ولحج، وأبين، بجنوب اليمن، تداعيات الاشتباكات المسلحة التي شهدتها عدد من مديريات عدن مساء الأحد وفجر الاثنين، بين قوات الأمن الخاص ومسلحي اللجان الشعبية المكلفة بحماية المدينة، والتي أسفرت عن قتيل و6 جرحى من الطرفين، وفقا لمسؤول أمني رفيع المستوى.

وأقر الاجتماع تشكيل لجنتين لمعالجة هذه التداعيات، على أن تتألف اللجنة الأولى من وكيل الجهاز المركزي للأمن السياسي بمحافظات عدن، لحج وأبين، اللواء ناصر منصور هادي، شقيق الرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي، ومحافظ محافظة أبين جمال العاقل، وقائد فرع قوات الأمن الخاص، العميد عبد الحافظ السقاف، وقائد اللجان الشعبية عبد اللطيف السيد.

وتأخذ اللجنة على عاتقها، مهمة متابعة إطلاق المحتجزين لدى قوات الأمن الخاص من اللجان الشعبية خلال المواجهات والبالغ عددهم 11 عنصرا، وإطلاق عناصر الأمن الخاص المحتجزين لدى اللجان الشعبية والبالغ عددهم 20 عنصرا أمنيا، مع إعادة كافة الأسلحة التي استولت عليها اللجان من أحد الحواجز العسكرية.

كما تتولى اللجنة الثانية مهمة تقصّي الحقائق ومعرفة ملابسات وأسباب إطلاق النار والاشتباكات التي حدثت بين اللجان الشعبية وقوات الأمن الخاص، على أن ترفع اللجنتين نتائج أعمالهما إلى محافظي المحافظات الثلاث.

وتتكون اللجنة الثانية من القائم بأعمال مدير شرطة عدن، العميد محمد مساعد قاسم، وأركان فرع قوات الأمن الخاص بعدن العميد أحمد المغني، ونائب مدير الأمن السياسي بمحافظة عدن العميد أحمد المصعبي، ومدير الاستخبارات العسكرية بالمنطقة العسكرية الرابعة العقيد مهيوب محسن، وأحمد الميسري المشرف المسئول المباشر عن اللجان الشعبية بمحافظة عدن.

ودعا محافظي عدن، لحج وأبين واللجنة الأمنية بمحافظة عدن الجميع إلى ضبط النفس وتحكيم العقل والمنطق والتعاون الأخوي في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد.

وشهدت عدن اشتباكات عنيفة في مساء الأحد وفجر الاثنين في عدد من مديريات المدينة بين قوات الأمن الخاص واللجان الشعبية، والتي انتهت بسيطرة عناصر اللجان الشعبية على عدد من مرافق الدولة في المحافظة.

وكانت اللجان الشعبية قد قالت صباح الاثنين، إنها عثرت على شعارات تابعة لجماعة الحوثي عقب سيطرتها على عدد من المقار الحكومية التي كانت تحت حماية قوات الأمن الخاص، بحسب ما قاله المسئول الإعلامي للجان، حسين الوحيشي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com