حزب صالح يتمسك بالشرعية الدستورية

حزب صالح يتمسك بالشرعية الدستورية

صنعاء- أكد حزب المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه، على تمسكهم بالشرعية الدستورية والمبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة.

وعقدت الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام والأحزاب المنظمة في التحالف، برئاسة رئيس الحزب، الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الأحد، استعرضت فيها آخر المستجدات والتطورات على الساحة الوطنية.

ووفقاً لموقع ”المؤتمر نت“ الناطق باسم حزب صالح، فإن الاجتماع جاء في ظل المنعطف الخطير الذي تمر به البلاد، في ظل غياب قيادة الدولة المسؤولة عن حفظ أمن وسلامة واستقرار ووحدة البلاد والحفاظ على مكتسباته الوطنية على مختلف الأصعدة السياسية والاقتصادية والأمنية والاجتماعية، نتيجة استقالة رئيس الجمهورية.

وأكد المجتمعون، على أن الحوار مع كافة القوى السياسية، سيظل المخرج الوحيد والآمن للخروج من الأزمة الراهنة.

ودعا المؤتمر جميع القوى السياسية للتوصل إلى اتفاق سياسي في أقرب وقت ممكن، بما يحافظ على الشرعية الدستورية ووفقاً للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني المتوافق عليها واتفاق السلم والشراكة الوطنية؛ لأن الوطن لم يعد يحتمل المزيد من الاختلاف والشقاق الذي يدفع ثمنه المواطن العادي.

كما ناشدت اللجنة العامة أبناء الشعب اليمني التحلي بمزيد من الصبر والحكمة والتماسك بغية الحفاظ على أمن ووحدة واستقرار البلاد والحفاظ على مكتسباتها ومصالحها الوطنية العليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com