زعيم الحوثيين يصف إخوان اليمن بـ“التكفيريين“

زعيم الحوثيين يصف إخوان اليمن بـ“التكفيريين“

صنعاء ـ شنّ زعيم الحوثيين، عبد الملك الحوثي، مساء اليوم الثلاثاء، هجومًا حادًا على حزب التجمع اليمني الإصلاحي، المحسوب على الإخوان المسلمين، متهمًا إياه بـ“تبني نهج إقصائي تكفيري“.

وفي خطاب متلفز بثته قناة ”المسيرة“، المملوكة للجماعة، قال الحوثي إن حزب الإصلاح يتبنى ”نهجًا إقصائيًا تكفيريًا“، لكنه قال إن ”الحزب مرحب به في العملية السياسية“.

وأضاف زعيم جماعة الحوثي أن ”الإعلان الدستوري هو خطوة ضرورة ومهمة، ولم يكن أمامنا خيار آخر“.

وتابع: ”الإعلان الدستوري عالج حالة فراغ كان سيترتب عليها فوضى وانهيار وتمزيق للبلد، وكان توجهاً صحيحاً وضرورياً، ولم يستهدف أي طرف“.

وأشار الحوثي إلى أن ”القوى السياسية لم تتعاط بمسؤولية كما ينبغي تجاه حالة الفراغ الدستوري، ولم تبادر إلى التوافق ومراعاة مصلحة الشعب“.

وأعلنت ”اللجنة الثورية“، التابعة لجماعة ”أنصار الله“ (الحوثي)، الجمعة الماضي، في القصر الجمهوري بصنعاء، ما أسمته ”إعلانا دستوريا“، يقضي بتشكيل مجلسين رئاسي ووطني، وحكومة انتقالية.

وقوبل إعلان جماعة الحوثي بالرفض من معظم الأطراف السياسية في اليمن، الذي يعيش فراغاً دستورياً منذ استقالة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وحكومته في الـ22 من الشهر الماضي، على خلفية مواجهات عنيفة بين الحرس الرئاسي ومسلحي جماعة الحوثي، أفضت إلى سيطرة الحوثيين على دار الرئاسة اليمنية، ومحاصرة منزل الرئيس اليمني وعدد من أعضاء حكومته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة